وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۱۶۰۳
تاریخ النشر:  ۱۴:۲۴  - الجُمُعَة  ۱۰  ‫مایو‬  ۲۰۱۹ 
أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الجمعة، أن الخلافات بين موسكو وطوكيو حول معاهدة السلام لا تزال كبيرة للغاية.

لافروف: التناقضات بين موسكو وطوكيو حول معاهدة السلام ما زالت كبيرة جداطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وقال لافروف في بداية المفاوضات مع نظيره الياباني تارو كونو في موسكو: "اليوم، نحن نفتتح معكم الجولة الثالثة من المحادثات، التي نجريها وفقا لقرار قادتنا بتسريع الحوار بشأن معاهدة سلام بناء على الإعلان المشترك للاتحاد السوفيتي واليابان في عام 1956".
وأضاف لافروف: "آمل أن تكون هذه المفاوضات قد سمحت للأطراف بفهم أفضل لأوجهه الاختلافات في المواقف، وأن هذه الاختلافات لا تزال كبيرة للغاية وان نفهم أين توجد الاحتياطات وفرص التقارب بين نهجنا".

ومنذ أعوام عديدة، يطغى على العلاقات بين روسيا واليابان غياب معاهدة سلام بين الدولتين. وتعتبر اليابان جزر الكوريل الجنوبية وهي جزر كوناشير وشيكوتان إيتوروب وهابوماي تابعة لها وتصر على "عودتها" تحت السيادة اليابانية في إشارة إلى "الاتفاق الثنائي حول التجارة والحدود" الذي تم توقيعه في عام 1855. إلا أن موقف موسكو يؤكد أن هذه الجزر أصبحت جزءا من أراضي الاتحاد السوفييتي في أعقاب الحرب العالمية الثانية وسيادة روسيا عليها ليست موضع شك.

 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :