وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۱۹۵۷
تاریخ النشر:  ۱۴:۵۰  - الأربعاء  ۱۵  ‫مایو‬  ۲۰۱۹ 
قال المستشرق وخبيرالعلوم السياسية و العسكرية و الاقتصادية البرفسور الروسي ' فلاديمير ساجين' ان زيادة عدد القوات الامريكية في الشرق الاوسط هو سبب زيادة التوترات فيها وخاصة ان ترامب مستمر في سياسته المعادية لايران.

امريكا وراء عدم الاستقرار في الشرق الاوسططهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وبين ساجين في حوار مع ارنا ان الرد الايراني حيال الاجراءات الامريكية كان منطقيا واضاف ان التواجد الامريكي في الشرق الاوسط كثيف و برغم وعود ترامب بتقليل عدد قواته العسكرية فيها نشاهد ان الجنود الامريكان متواجدون في سوريا والعراق ومن غير المستبعد ان يتم ايفاد قوات جيدة اخري للمنطقة.

وقال المستشرق الروسي ان الخروج الامريكي من الاتفاق النووي جعل المنطقة اكثر توترا وان تواجدهم هناك كانت له اثار سلبية عليها.

وصرح الخبير الروسي ان مواقف روسيا كانت صريحة في مواجهة القرارات المضادة للاتفاق النووي وانها كانت من انشط الاعضاء الموقعين علي الاتفاق حيث اعلنت مخالفتها للاجراءات المضادة له في جميع مفاوضاتها ومنها مع وزير خارجية امريكا واعلان معارضتها لسياسة واشنطن حيال الاتفاق النووي .

انتهى/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :