وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۳۸  - الاثنين  ۲۷  ‫مایو‬  ۲۰۱۹ 
رمز الخبر: ۴۲۰۶۶
تاریخ النشر:  ۰۰:۱۹  - الجُمُعَة  ۱۷  ‫مایو‬  ۲۰۱۹ 
قالت شبكة سي إن إن الأمريكية إن الرئيس دونالد ترامب أصبح غاضبا على خلفية الانطباع بأن مستشاريه الصقور في الأمن القومي يدفعونه إلى الحرب مع إيران بالرغم من توجهاته الانعزالية.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - جاء ذلك نقلا عما وصفته الشبكة عن مصادر مطلعة.

وأضافت سي إن إن : "يحاول ترامب تفاديا لذلك الإشارة إلى اعتزامه التحدث مع الإيرانيين في الوقت الذي يتنامى فيه التوتر في المنطقة الخليجية ، كما اتخذ مساعدون له خطوات على أمل تسهيل حدوث مخرج دبلوماسي.

ووفقا للتقرير، فإن ترامب يشعر بالقلق من هذا التصعيد حيث يرى أن تدخلا عسكريا واسع النطاق مع إيران سوف يدمره على المستوى السياسي وفقا للمصادر المطلعة.

وأخبر الرئيس أعضاء من فريقه أن البدء في صراع جديد يعني انتهاك وعد حملته بانسحاب الولايات المتحدة من التدخلات الأجنبية.

ووفقا للمصادر، فإن الرئيس الأمريكي يشعر بالغضب تجاه اقتراحات بعض مساعديه لا سيما مستشار الأمن القومي جون بولتون الذي يرغب في خوض الولايات المتحدة حربا ضد إيران.

وبحسب سي إن إن، فقد اشتكى ترامب لبعض مساعديه من آراء جون بولتون التي تسببت في وصول العلاقات مع إيران إلى نقطة بات معها الصراع المسلح احتمالا حقيقيا.

بيد أن إحباط ترامب تجاه جون بولتون بدأ مبكرا هذا الربيع على خلفية فنزويلا حينما تركزت ديناميكيته على التلميح بخيارات عسكرية مما حدا بالرئيس الأمريكي إلى تحذير فريقه بضرورة تخفيف اللهجة تجاه الدولة الأمريكية الجنوبية.

واستطرد التقرير: "بينما تصاعد التوتر مع إيران خلال الأسبوع الماضي، رفض مستشار الأمن القومي الأمريكي في البداية اللجوء لخيار التهدئة وأوضح ذلك خلال اجتماع مع مسؤولي الخارجية الأمريكية ووزارة الدفاع (البنتاجون).

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: