وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۲۲۲۲
تاریخ النشر:  ۱۵:۴۴  - الأَحَد  ۱۹  ‫مایو‬  ۲۰۱۹ 
قاد وزير الزراعة في حكومة الاحتلال، صباح اليوم الأحد، اقتحاما للمسجد الأقصى المبارك، عبر باب المغاربة، بحراسة من شرطة الاحتلال وقواتها الخاصة.

اقتحام جديد للاقصى بقيادة وزير الزراعة الإسرائيليطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وأوضحت دائرة الأوقاف الإسلامية أن وزير الزراعة في حكومة الاحتلال "أوري ارئيل" برفقة 17 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى وجالوا في ساحاته.

وأخرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قبيل منتصف ليل السبت – الأحد، جميع المعتكفين بالقوة من المسجد الأقصى المبارك.

وعادةً ما يمهّد إخراج الاحتلال للمعتكفين من المسجد الأقصى إلى اقتحامات صباحيّة من المستوطنين. وذكرت مصادر إعلامية أن سلطات الاحتلال تعتزم منع الاعتكاف داخل المسجد الأقصى، وقصره على العشر الأواخر من شهر رمضان.

وأدّى آلاف المصلين من القدس المحتلة وخارجها، السّبت، صلوات المغرب والعشاء وقيام الليل (التراويح) برحاب المسجد الأقصى المبارك، وسط حركة نشطة في البلدة القديمة بالقدس المحتلة ومحيطها.

وتناول المئات الإفطار في باحات المسجد المبارك، في حين تضاعف عدد المصلين في صلاتي العشاء والتراويح، وانتشر المصلون في مُصليات المسجد ولواوينه وباحاته المختلفة.

وشهدت أسواق القدس القديمة القريبة من مداخل الأقصى حركة تجارية نشطة، وزاد عدد ساعات فتح المحال التجارية حتى ساعات متأخرة من الليل.

والأسبوع الماضي، اقتحم عشرات المستوطنين، ساحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال التي وفرت لهم الحماية خلال جولاتهم الاستفزازية في ساحات الحرم والبلدة القديمة.

واعتدى المستوطنون على التجار في أسواق المسجد الأقصى.

وتولت عناصر من الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال حراسة المستوطنين في اقتحاماتهم وجولاتهم الاستفزازية حتى خروجهم من جهة باب السلسلة.

وواصلت شرطة الاحتلال إجراءاتها بحق المصلين الوافدين للمسجد الأقصى، ودقّقت في هوياتهم الشخصية، واحتجزت بعضها عند بواباته الخارجية.

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: