وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۲۳۸۱
تاریخ النشر:  ۲۰:۴۵  - الثلاثاء  ۲۱  ‫مایو‬  ۲۰۱۹ 
دافع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عن خطته لضم مستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، رغم تحذير مسؤولين أمنيين سابقين من خطورة هذه الخطوة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - ورفض نتنياهو على حسابه في "تويتر"، اليوم الثلاثاء، التحذيرات التي وجهها إليه عدد من الجنرالات الذين سبق أن تولوا مناصب رفيعة المستوى في أجهزة الأمن، من أن فرض السيادة الإسرائيلية على أجزاء من الضفة قد يشكل خطرا على الإسرائيليين.

وقال نتنياهو إن "يهودا والسامرة (مصطلح إسرائيلي يعني الضفة الغربية) ليست مجرد ضمان لأمننا، بل إنها أيضا إرث أسلافنا"، مشيرا إلى أن التحذيرات جاءت من قبل نفس الخبراء الذين سبق أن أعربوا عن دعمهم للاتفاق النووي مع إيران.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن وزير الأمن العام الإسرائيلي، جلعاد إردان، من حزب "الليكود" الذي يتزعمه نتنياهو، أن ضم مستوطنات الضفة "خطوة طبيعية وأخلاقية"، وسط أنباء عن طرح النائبة عن "الليكود" في الكنيست، شارين هاسكل، مشروع قانون يقضي بفرض السيادة الإسرائيلية على غور الأردن.

وشكل ضم مستوطنات الضفة أحد أبرز الوعود التي قدمها نتنياهو قبيل الانتخابات التي أجريت في إسرائيل، في شهر أبريل الماضي.

المصدر: تايمز أوف إسرائيل

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: