وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۳۶۷۴
تاریخ النشر:  ۱۷:۱۰  - الأربعاء  ۱۲  ‫یونیه‬  ۲۰۱۹ 
أعربت اليابان عن استعدادها لاتخاذ أي خطوات لخفض التصعيد بين طهران وواشنطن، فيما أعربت إيران عن لجوءها للبحث عن بدائل للنفط كموارد لميزانيتها في ظل العقوبات الاقتصادية الأمريكية عليها والمتعلقة ببرنامجها النووي.

إيران: طوكيو أكدت جاهزيتها للعمل على خفض التصعيد بين طهران وواشنطنطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وبحسب بيان للخارجية الإيرانية، بعد لقاء وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، بنظيره الياباني، تارو كونو، في طهران، قال الوزير الياباني إن بلاده "جاهزة لعمل أي شيء لخفض التوتر في المنطقة وخفض التصعيد بين الولايات المتحدة وإيران"، مضيفا أن "إيران بلد مهم في الشرق الأوسط ولا أحد يريد تصعيد التوتر معها لأن ذلك سيضر بالجميع" وفقا لما أفادت وكالة الجمهورية الاسلامية للأنباء.

أما ظريف فقال معلقا على العقوبات الأمريكية: "لقد بدأوا حربا اقتصادية على بلدنا، وسنلجأ لطرق بديلة لمواجهة الإرهاب الاقتصادي الذي فرضته الولايات المتحدة علينا"، موضحا "في هذه الظروف الصعبة سوف نلجأ إلى الاعتماد على مصادر أخرى غير النفط في ميزانيتنا". 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: