وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۳۸۲۹
تاریخ النشر:  ۱۵:۵۵  - السَّبْت  ۱۵  ‫یونیه‬  ۲۰۱۹ 
صحيفة باكستانية:
كتبت صحيفة "أمت" الباكستانية الناطقة باللغة الأوردية في مقال لها اليوم السبت، ان أميركا هي المصممة للهجمات الأخيرة على ناقلات النفط في ميناء الفجيرة وبحر عمان وهي تسعى وراء إرعاب الدول العربية في المنطقة لتحقيق أهدافها الشيطانية.

أميركا.. المصممة للهجمات الأخيرة على ناقلات النفططهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وفي مقالها الإفتتاحي اليوم السبت تحت عنوان "هواجس حول نشوب حرب في الخليج الفارسي"، أضافت صحيفة أمت ان الأميركيين يزعمون بتدخل إيران في الهجمات على ناقلات النفط ونشرت بعض الصور في هذا الخصوص؛ مضيفة ان أحداث ميناء الفجيرة وبحر عمان هي في الحقيقة محاولات شيطانية لواشنطن.

وتضيف هذه الصحيفة في مقالها، ان الجمهورية الإسلامية لا تتخذ أبدا خطوات من هذا القبيل كما زعمت أميركا وهي لا تعمل في سبيل الإضرار بمصالحها، لكن واشنطن عبر تصميم هذه الحملات تسعى وراء إرعاب الدول العربية بالمنطقة لكي تتمكن من تسويق مزيد من الأسلحة الى هذه البلدان.

وتابعت الصحيفة، ان الهجوم الأخير على ناقلة النفط في بحر عمان، لا سيما إستهداف ناقلة النفط اليابانية بالتزامن مع زيارة رئيس الوزراء الياباني الى إيران، موضوع مثير للجدل؛ متسائلة: "كيف يمكن أن تضر إيران بمصالح الدول الصديقة لها؟"

وجاء في تتمة المقال، ان تشديد حدة التوترات في الخليج الفارسي يضر بمصالح الأمة الإسلامية بما فيها إيران والسعودية وان الشيطان الأكبر أميركا تحاول في ظل أجواء كهذه، الإصطياد من الماء العكر.

 إنتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: