وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۴۰۴۱
تاریخ النشر:  ۱۶:۵۵  - الثلاثاء  ۱۸  ‫یونیه‬  ۲۰۱۹ 
اتفق كلٌّ من فرنسا وألمانيا وإسبانيا، يوم الإثنين، على مشروع لتطوير طائرة قتالية أوروبية مشتركة، ونظام قتالي جوي يتحكم بالطائرات المسيرة (درون) والأقمار الصناعية.

نظام قتال جوي مشترك.. مشروع أوروبي جديدطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ووقع على الاتفاقية، وزراء الدفاع بالبلدان الثلاثة، على هامش معرض الطيران ببلدية "لو بورجيه" قرب العاصمة الفرنسية باريس، بحضور الرئيس إيمانويل ماكرون.

وتشمل الاتفاقية أيضًا إنتاج طائرة قتالية من الجيل الجديد، بحسب وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية.

ومن المتوقع أن يدخل المشروع الذي يُطلق عليه اسم "نظام القتال الجوي للمستقبل"، أو اختصارًا "إف سي إيه إس"، حيز الاستخدام بحلول 2040.

وفي ضوء موقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من حلفائه الأوروبيين، وقلة حماسته لدعمهم عسكريًا، تنظر فرنسا لهذه الخطوة على أنها حجر أساس، من أجل تعزيز قدرات أوروبا العسكرية، وفق المصدر نفسه.

ولم تعلن الدول المعنية عن كلفة المشروع، لكن وكالة الأنباء الألمانية نشرت تقديرات ترجح وصولها إلى 100 مليار يورو، أي ما يعادل 112 مليار دولار أمريكي.

من جانبها، نقلت قناة "فرانس 24" عن إيريك تابييه، رئيس مجلس إدارة مجموعة "داسو" للصناعات الجوية الفرنسية، قوله إن "المشروع يمثل خطوة مهمة؛ لأن دول أوروبا تميل إلى شراء المنتجات الأمريكية".

وأضاف تابييه: "نقترح طائرة أوروبية للأوروبيين، مستقلة عن التكنولوجيا الأمريكية".

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: