وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۶۰۲۴
تاریخ النشر:  ۲۰:۳۰  - الأَحَد  ۲۱  ‫یولیو‬  ۲۰۱۹ 
أشاد نواب البرلمان الايراني، يوم الاحد، بالاجراء الاخير الذي قام به حرس الثورة الاسلامية في توقيف ناقلة النفط البريطانية في مياه الخليج الفارسي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- واصدر نواب مجلس الشورى الاحد بيانا اعربوا فيه عن تقديرهم للاجراء الاخير الذي قام به حرس الثورة الاسلامية في توقيف ناقلة النفط البريطانية.

وجاء في البيان الذي وقعه في الوقت الحاضر 160 نائبا، والعدد مرشح للزيادة حسب اعلان الهيئة الرئاسية للبرلمان، أنه وخلال الاسابيع الاخيرة كانت هناك تحركات مشكوكة وبعض الاعمال التخريبية وانفجارات في ناقلات النفط واحتجاز غير قانوني لناقلة النفط الايرانية بواسطة الاستعمار العجوز بريطانيا كان آخرها الاجراء المثير للشكوك للناقلة التي كانت تحمل علم بريطانيا ومملوكة لها، بخرق الضوابط في عبورها مضيق هرمز.

واضاف البيان: يبدو ان دعاة القوة في العالم بصدد تصوير مياه الخليج الفارسي بأنها غير آمنة لنقل الطاقة التي يحتاجها العالم، لذلك فإننا نعتبر ان الرد الحازم على الخروقات من الواجبات الذاتية للحكومة والنظام، وبدورنا ندعم الاجراء الحازم والمناسب للقوات البحرية التابعة لحرس الثورة الاسلامية، وندعو الى مواصلة التصدي بحزم وقوة في هذا المجال.

وطالب البيان الحكومة الايرانية، بأن تضع موضوع أخذ رسوم من السفن العابرة من الخليج الفارسي على جدول أعمالها.

وكانت العلاقات العامة للقوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية قد أعلنت في بيان لها أصدرته أمس الاول، ان وحدة زوارق المنطقة الاولى للقوة البحرية التابعة للحرس الثوري، اوقفت ناقلة نفط بريطانية باسم "stena impero" خلال مرورها من مضيق هرمز بسبب عدم التزامها بالقوانين الدولية البحرية، وذلك بطلب من منظمة الموانئ والملاحة البحرية بمحافظة هرمزكان.

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: