وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۶۰۵۷
تاریخ النشر:  ۰۸:۵۱  - الثلاثاء  ۲۳  ‫یولیو‬  ۲۰۱۹ 
أعلن مساعد وزير الصناعة الإيراني فرشاد مقيمي عن وجود أكثر من 1200 وحدة إنتاجية لقطع غيار السيارات تنشط في البلاد فضلاً عن 15 ألف ورشة مساندة.

أكثر من 1200 وحدة إنتاجية لقطع غيار السيارات تنشط في إيرانطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وفي هذا الصدد قال مقيمي إن فرض الحظر الاقتصادي على الصناعة الإيرانية يهدف إلى إلحاق الضرر بقطاع صناعة السيارات بالتحديد منوهاً إلى توقيع 32 عقداً مع الوحدات المحلية المنتجة لقطع غيار السيارات لسد حاجات الشركات المصنعة للسيارات.

ولفت إلى عودة عدد كبير من الوحدات الإنتاجية المذكورة إلى النشاط عقب توقف 20 بالمئة عن العمل خلال العام الماضي (الإيراني ينتهي في 21 مارس/ آذار) بسبب تأثيرات الحظر الاقتصادي.

وأعلن عن التوقيع على عقود بقيمة 7400 مليار ريال (الدولار الأميركي يساوي 42000 ريال) بين منتجي قطع الغيار وشركتين كبيرتين لتصنيع السيارات في البلاد.

وتابع: إن العقود المذكورة تحد من تسرب العملة الاجنبية بقيمة 20 مليون يورو في العام الجاري الإيراني متوقعاً أن يصل هذا المبلغ إلى 85 مليون يورو في العام المقبل.

واستطرد قائلا إننا نخطط لاستخدام الطاقات الداخلية لسد حاجات المصانع المنتجة للسيارات مشيراً إلى إدراج هذا الموضوع في 11 برنامج خاص بخطة "الاقتصاد المقاوم" للوزارة.

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: