وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۸۱۵۹
تاریخ النشر:  ۱۱:۵۰  - الأَحَد  ۱۵  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۹ 
اعلن قائد القوة الجو فضائية لحرس الثورة الاسلامية "العميد أميرعلي حاجي زاده"، اليوم الأحد، أنه بعد اسقاط طائرة التجسس الاميركية المسيرة، تم توجيه صواريخ حرس الثورة الاسلامية نحو اهداف أخرى أيضا.

العميد حاجي زاده: قواعد أمريكا وحاملات طائراتها في مرمى صواريخناطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-أن العميد امير علي حاجي زاده أوضح أنه من جملة هذه الاهداف بالتحديد يمكن الاشارة الى قاعدة العديد (القاعدة الاميركية في قطر) وقاعدة الظفرة (القاعدة الاميركية في الامارات) فضلا عن بارجة اميركية كانت تبحر في بحر عمان.

وأكد حاجي زاده أن "جميع القواعد والسفن الأمريكية في المنطقة على بعد ألفي كيلومتر تقع في مرمى صواريخنا"، لافتا إلى أنه بعد إسقاط الطائرة الأمريكية المسيرة خلال شهر يونيو المنصرم "وجهنا صواريخنا نحو قاعدتي العديد في قطر والظفرة في الإمارات وبارجة أمريكية في خليج عمان".

وأشار قائد القوات الجوية في الحرس الثوري إلى أن احتمالية اندلاع حرب مع أمريكا كانت واردة "حتى لو استهدفت (الولايات المتحدة) أرضا خالية في إيران ردا على إسقاط الطائرة المسيرة".

وكان الحرس الثوري الإيراني أعلن عن إسقاط طائرة تجسس أمريكية في 20 يونيو المنصرم بمحافظة هرمزكان جنوب إيران.

وازداد التوتر بين إيران والولايات المتحدة بشكل ملموس في منطقة الخليج مؤخرا على خلفية الهجمات على سفن تجارية وناقلات نفط.

المصدر: وکالات
انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: