وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۸۱۸۱
تاریخ النشر:  ۲۱:۳۰  - الأَحَد  ۱۵  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۹ 
قال رئيس منظمة الحج والزيارة الايرانية علي رضا رشيديان أنه خلال الاجتماع مع وزير الحج السعودي اشترطنا الحفاظ على أمن وعزّ وكرامة زائرينا وتوفر الدعم القنصلي لاستئناف رحلات العمرة الايرانية.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال رشيديان، في تصريح ادلى به خلال مؤتمر صحفي مشترك مع ممثل قائد الثورة ومسؤول بعثة الحج الايرانية عبد الواحد نواب اليوم الاحد، إن عدد الحجاج الايرانيين، خلال العام الجاري، بلغ 88550 حاج حيث جرت مناسك الحج بشكل طبيعي ماحاز على رضا الحجاج نسبياً.

واشار الى استئناف تسيير رحلات للعمرة للزائرين الايرانيين، موضحاً: أن 5 ملايين و 800 الف زائر في دور الانتظار حيث جرت، خلال العام الجاري، مفاوضات مع وزير الحج السعودي لهذا الغرض.

وأكد أن الجانب الايراني اشترط توفير التمهيدات اللازمة ومنها صون كرامة وعز وامن ورفاهية الزائرين الايرانيين والتي قبلها الجانب السعودي.

ولفت الى إن الشرط الآخر يتمثل بتوفير الدعم القنصلي للرعايا والزائرين الايرانيين حيث اقترح الوفد الايراني استئناف نشاطات القنصلية الايرانية في جدة أو افتتاح مكتب لرعاية مصالح البلدين في البلد الآخر أو تواجد كوادر من وزارة الخارجية لتقديم الخدمات القنصلية للزائرين، فيما وعد وزير الحج السعودي بالتباحث مع وزارة الخارجية في بلاده حول هذا الموضوع.

وأكد إنه إذا استؤنفت رحلات العمرة نتوقع أن يخفف الجانب السعودي من إجراءاته الصارمة على مواطنيه الراغبين بالسفر إلى إيران، حيث وعد وزير الحجّ السعودي بمتابعة الموضوع عبر المؤسسات ذات الصلة.

المصدر: فارس

 

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: