وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۸۱۸۹
تاریخ النشر:  ۲۳:۴۵  - الأَحَد  ۱۵  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۹ 
أفادت مصادر سورية متعددة بمقتل 10 أشخاص على الأقل جراء انفجار سيارة مفخخة في مدينة الراعي الواقعة شمال سوريا والخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل المسلحة المتحالفة معها.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ونقلت صحيفة "الوطن" السورية الرسمية عن مصادر محلية أن الانفجار، الذي وقع مساء اليوم الأحد، استهدف موقعا مزدحما في مدينة الراعي ما أدى إلى سقوط 10 قتلى وعدد كبير من الجرحى، في حصيلة مرشحة للارتفاع.

من جانبها، تحدثت وكالة "سبوتنيك"، استنادا إلى مصدر محلي آخر، عن مقتل 11 شخصا وإصابة 23 آخرين، موضحة أن الانفجار نجم عن "سيارة مفخخة كانت متوقفة أمام صيدلية مستشفى الراعي بناحية الراعي التابعة لمنطقة الباب" بريف حلب الشمالي.

بدورها، نقلت وكالة "الأناضول" عن مصادر خاصة لها أن عدد القتلى بلغ 12 شخصا، مؤكدة سقوط عدد كبير من الجرحى.

وتدخل مدينة الراعي ضمن أراض خاضعة للقوات التركية وحلفائها من فصائل "الجيش السوري الحر" بعد سيطرتها على مناطق واسعة شمال محافظة حلب نتيجة عملية "درع الفرات" المنفذة في عامي 2016 و2017 ضد تنظيمي "داعش" ووحدات حماية الشعب الكردية، التي تعتبرها أنقرة تنظيما إرهابيا.

المصدر: الوطن + وكالات

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: