وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۸۲۷۲
تاریخ النشر:  ۲۱:۰۳  - الثلاثاء  ۱۷  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۹ 
قال رئيس الوفد اليمني المفاوض، محمد عبد السلام، إن الإمارات تستحق الاستهداف في هذا التوقيت أكثر من أي وقت مضى، مؤكدا أن تنفيذ عمليات ردع في العمق الإماراتي بات لدى الجانب العسكري الذي سيختار المكان والزمان المناسب.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وأوضح في مقابلة هاتفية مع قناة الجزيرة، عصر اليوم الثلاثاء، أن الإمارات تلعب في هامش من الخداع والتضليل للقوى الوطنية لتكون بعيدة عن الرد والردع في حين أنها مستمرة في العدوان والحصار والتواجد بشكل سلبي في الجنوب والدعوة إلى تمزيق وحدة الوطن.

وأضاف عبد السلام أن الإمارات ما تزال مستمرة في حصار الدريهمي وتمنع عبر مرتزقتها دخول المساعدات الإنسانية إلى المدنيين المحاصرين منذ أكثر من سنة ونصف رغم المناشدات الحقوقية والإنسانية.

ولفت عبد السلام إلى أن الإمارات لم يكن لها أي مصداقية عقب إعلانها نيتها "الانسحاب من اليمن" ومنحها من قبل صنعاء فرصة لإثباتها، نافيا في الوقت ذاته وجود تفاهمات مع الإمارات لتحييدها من أي هجمات رادعه وإنما تم منحها فرصة عقب إعلانها بدء انسحابها في وسائل الإعلام.

ودعا عبد السلام إلى صحوة يمنية لطرد الاحتلال الإماراتي من الجنوب اليمني بعد أن اتضح ما تعمله الإمارات، مشددا على أن تبقى صحوة حقيقية لطرد الاحتلال السعودي والإماراتي وأذنابهم من المرتزقة الأجانب.

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :