وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۸۵۸۹
تاریخ النشر:  ۲۰:۱۶  - الأربعاء  ۲۵  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۹ 
أجرى النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية، يوم الاربعاء، اتصالا هاتفيا مع محافظ سيستان وبلوجستان، لمتابعة حادث خروج قطاع زاهدان – طهران عن السكة، وأعطى الايعازات اللازمة لمتابعة تبعات الحادث.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وفي اتصاله مع محافظ سيستان وبلوجستان، احمد علي موهبتي، اطلع اسحاق جهانغيري على آخر المستجدات والتطورات في حادث خروج قطار زاهدان – طهران عن السكة، وأعطى الايعازات اللازمة لإجراء التحقيقات الاولية والعاجلة لتبعات هذا الحادث.

وخلال هذا الاتصال الهاتفي، اعرب جهانغيري عن مواساته وقدم التعازي الى أسر الضحايا في هذا الحادث المؤسف، وأوعز الى مسؤولي المحافظة باستخدام كل امكاناتهم للقيام بالمتابعة اللازمة وتقديم العلاج للمصابين.

كما أكد ضرورة اجراء دراسة تقنية ودقيقة لأسباب الحادث، وكذلك ضرورة اعادة فتح هذه السكة باسرع ما يمكن، واتخاذ الاجراءات اللازمة لعدم تكرار الحوادث المماثلة.

وخلال هذه المحادثات، قدم محافظ سيستان وبلوجستان شرحا عن الحادث وآخر الاجراءات المتخذة لإغاثة وإسعاف المصابين وأخلاء المتوفين، وقال: تم استخدام كل امكانات المحافظة لتقديم المساعدات للمصابين وفتح هذه السكة.

وأفادت آخر التقارير الواردة، ان عدد الوفيات، ارتفع الى 5 اشخاص بسبب هذا الحادث المؤسف. فيما اعلن المدير العام للعلاقات العامة للسكك الحديد، صادق سكري لمراسل "فارس" انتهاء عمليات الإسعاف والإغاثة. وان العمل جار لإزالة المقطورات المتعرضة للحادث وتنفيذ عمليات إعادة فتح السكة.

 

المصىدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :