وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۸۶۲۰
تاریخ النشر:  ۲۲:۱۴  - الخميس  ۲۶  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۹ 
قالت ليليا غاليموفا نائبة رئيس المكتب الصحفي لرئيس تتارستان، إن روسيا دولة علمانية، تشكلت وترسخت فيها، قيم أسرية مستقرة، ولا تخطط تتارستان لإصدار قوانين تسمح بتعدد الزوجات.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- في وقت سابق، أعلن رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الشيخ راوي عين الدين، إنه يعتبر من المناسب، فرض طابع الشرعية على تعدد الزوجات في المناطق الإسلامية في روسيا، وقال إن تعدد الزوجات أفضل بكثير من "وجود 40 عشيقة وعدم تحمل أي مسؤولية" تجاههن وتجاه الأطفال غير الشرعيين.

ونال هذا الموقف، تأييد مفتي موسكو إلدار أليوتدينوف، الذي يعتقد أن جعل تعدد الزوجات قانونيا، في جميع أنحاء روسيا من شأنه حل عدد من المشاكل الاجتماعية، الناجمة عن كثرة النساء مقارنة بالرجال.

ووفقا له، هذه الممارسة لها الحق في الوجود، خاصة وأن بعض الأديان تسمح بذلك. ويرى المفتي، أن تشريع تعدد الزوجات، سيصبح ضامنا لحقوق المرأة.

وقالت ليليا غاليموفا: "ربما سيزعج كلامي هذا العديد من الرجال، ولكن لا تعتزم تتارستان تبني القانون الذي يسمح بتعدد الزوجات. نحن لا نزال نعيش في دولة علمانية، وقد شكل مجتمعنا الروسي، قيما أسرية مستقرة منذ فترة طويلة".

ونوهت غاليموفا، بأن هذه القضية تحتاج بالتأكيد لمناقشة جادة ومتعمقة. وقالت: "لكن مع ذلك، يجب أن تأتي هذه المبادرات من الناس أنفسهم ومن الأغلبية، وهو أمر لا نراه اليوم".

المصدر: news.mail.ru

 

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :