وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۹۴۰۵
تاریخ النشر:  ۱۱:۲۱  - الاثنين  ۲۱  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۹ 
 قال وزير الخارجية الإيراني، إن التعددية أصبحت ضرورة في المجتمع الدولي، حيث قال انه في عالم اليوم، لا يحدث كل الواقع في الغرب، ولا يمكن للغرب اتخاذ جميع القرارات من أجل التغيير العالمي.

ظريف: تعددية الأطراف تحولت الى ضرورة أكيدة للمجتمع البشريطهران -وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-واضاف محمد جواد ظريف في ملتقى دولي حول الأحادية والقانون الدولي عقد الاثنين في جامعة العلامة طباطبائي : أن التعددية تعد حاجة أكيدة للمجتمع البشري لعقود، والعالم لا يمكن أن يوجد بدون تعددية الأطراف.

وتابع وزير الخارجية : في المرحلة الانتقالية الحالية فان تعديدة الأطراف، باتت ضرورة في المجتمع الدولي أكثر من أي وقت مضى، لم يعد العالم هو الغرب فقط في الظروف الحالية، وهذا لا يعني، بالطبع، أن تكون معاديا للغرب وأن تنسى التفوق النسبي للغرب في الاقتصاد والسياسة والدفاع والعلوم.

وصرح ظريف: هذا يعني حقيقة أنه في عالمنا اليوم، لا يحدث كل الواقع في الغرب، وليس كل ما يهم العالم في الغرب، ولا يمكن للغرب اتخاذ جميع القرارات من أجل التغيير العالمي.

ونوه ظريف: في الماضي البعيد، كان كل ما يحدث في العالم، أشياء يمكن اعتبارها هامة، تحدث في أوروبا أو على الأقل في الغرب الجغرافي، كانت أوروبا والغرب تحددان مسار كل ما كان يحدث في العالم، وللأسف البعض منا، لا يزال لديه هذا الاعتقاد، ونعتقد أن كل ما يحدث في العالم يجب أن يكون قد حدده الغربيون أو الأمريكيون، ولكن الواقع هو أنه لا يحدث كل شيء في العالم اليوم من قبل الغرب، وفي الواقع فان العالم يشارك بأسره في هذه الحقائق.

 

المصدر: ارنا

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: