وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۹۸۱۲
تاریخ النشر:  ۱۲:۱۶  - الاثنين  ۰۴  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۹ 
اكد كبير مستشاري قائد الثورة الاسلامية ، اللواء يحيى صفوي، ان إعلان الرئيس الامریكي دونالد ترامب صراحة عن نيته نهب نفط سوريا يثبت بانه متهور ووقح وغير مهذب.

اللواء صفوي: إعلان ترامب عن نهبه لنفط سوريا يثبت انه متهور ووقح وغير مهذبطهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء- وفي كلمة القاها في المجلس الاستشاري الخاص للقيادة العامة للقوات المسلحة، اشار صفوي الى تاریخ الإجراءات الأمریكية المعادية للجمهورية الإسلامية الايرانية، وقال: منذ الانقلاب الذي قادته امریكا في إيران في 19 أغسطس 1953 والإطاحة بحكومة مصدق وعودة الشاه الهارب، حلت اميركا عمليا محل بريطانيا في الهيمنة على ايران.

واضاف: حتى انتصار الثورة الاسلامية للشعب الإيراني العزيز في عام 1979 تحت قيادة الإمام الخميني (رض)، وحتى الآن لم تتخل أمریكا عن اطماعها في ايران ومنطقة غرب آسيا.

واوضح اللواء صفوي ان النظام الأمریكي الناكث للعهود لم يكن معاديا لإيران فحسب، بل ان النزعة الاستكبارية والتوسعية للنظام السياسي الأميركي منذ عهد نيكسون عام 1971 مع وجود عسكري وسياسي أقوى في غرب آسيا والشرق الأوسط بهدف الهيمنة الكاملة ونهب ثروات ونفط في المنطقة، ولا يزال هذا السلوك مستمرا ، وتم تعريفه على أنه قضية مصالح وطنية من جانب أمریكا وسياستها الخارجية.

ووصف الرئيس الامریكي الحالي ترامب بانه متهور ووقح وغير مهذب بعد ان كشف صراحة عن نيته بنهب نفط سوريا، واصراره على ما يجب ان تفعله الدول الاخرى مثل الصين وروسيا وفنزويلا وايران وكوريا الشمالية وايران.

 

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: