وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۹۹۴۵
تاریخ النشر:  ۲۱:۳۰  - الأَحَد  ۱۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۹ 
أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية عن تطهير منطقتي قرغان واندخوي بولاية فارياب شمالي البلاد من الجماعات المسلحة، وذلك في إطار عملية عسكرية يشنها الجيش الوطني في الولاية منذ عدة أيام، أسفرت حتى الآن، عن مصرع 40 عنصرًا من حركة طالبان بينهم سبعة قياديين، علاوة على مسلحين من الجنسية الأوزبكية.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء- وقالت الوزارة، في بيان الأحد، “استمراراً للعمليات التي تجريها القوات الأمنية والدفاعية الوطنية بولاية فارياب تم تطهير كافة قرى مديريتي اندخوي وقرغان من الإرهابيين”.

ووفقاً للبيان، فقد وصل قائد الفيلق شاهين الجنرال ولي محمد أحمد زاي والذي يقود العمليات العسكرية هناك إلى مركز مديرية قرغان “حيث استقبل بحفاوة من قبل المواطنين”. وأكد وزارة الدفاع الأفغانية التزامها بمواصلة العمليات العسكرية إلى حين تصفية الإرهابيين من كافة مناطق ولاية فارياب. وتقول السلطات الأمنية إن 40 عنصراً من حركة طالبان بينهم سبعة قياديين بالإضافة إلى مسلحين يحملان الجنسية الأوزبكية لقوا مصرعهم، حتى الآن، منذ انطلاق العمليات في فارياب قبل أيام.

المصدر: وكالة سبوتنيك الروسية

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: