وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۰۰۳۴
تاریخ النشر:  ۲۰:۲۹  - الأربعاء  ۱۳  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۹ 
أعرب بابا الفاتيكان، فرنسيس، عن أسفه نتيجة الأخبار الدامية الآتية من مدينة القامشلي السورية، مؤكدا وقوفه إلى جانب المؤمنين الكاثوليك الموجودين هناك.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء- ونشر البابا تغريدة على "تويتر" أمس الثلاثاء قال فيها "أنا إلى جانب الأرمن الكاثوليك في القامشلي بسوريا، في الوقت الذي يجتمعون فيه من أجل جنازة قس الأبرشية، الأب هوفسيب بيدويان، الذي قتل هو ووالده".

وأضاف "أصلي من أجلهم ومن أجل عائلاتهم ولكل المسيحيين في سوريا".

وكانت وسائل إعلام أكدت خبر مقتل رجل الدين المسيحي رفقة والده في ريف الحسكة أثناء توجهه إلى دير الزور للإشراف على ترميم كنيسة اﻷرمن الكاثوليك هناك.

المصدر: "تويتر" + وكالات

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: