وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۰۰۴۰
تاریخ النشر:  ۲۲:۲۰  - الأربعاء  ۱۳  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۹ 
اكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي بان اعتقال مدير قناة "آمد نيوز" في التلغرام المعادية للجمهورية الاسلامية والعميل للاستخبارات الاجنبية، كان حصيلة تخطيط دقيق وعمل ذكي، احيا الامن والامل اكثر فاكثر في قلوب الشعب وادخل الرعب والهلع في قلوب الاعداء.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء- وفي كلمته اليوم الاربعاء خلال الملتقى الرابع لجهاز استخبارات الحرس الثوري اشار اللواء سلامي الى تنوع تهديدات الاعداء ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية وقال، ان مواجهة هذه التشكيلة المتنوعة والمترابطة للقوى الكبرى تعد اليوم مسؤولية الهية كبرى.

واضاف القائد العام للحرس الثوري، ان الاقتدار الاستخباري يعد مبدا رادعا يخفض من اثمان المواجهة ويضمن امن واستقرار المجتمع ومن المهم زرع الخوف والهلع في نفوس الاعداء والمفسدين ازاء اقتدارنا الاستخباري.

واضاف، ان الاستخبارات لا ينبغي ان تتصور شيئا ما غير ممكن الحصول ولا يوجد اي عائق امام العمل على اساس السنة الالهية، اذ ينبغي اتخاذ الخطوة الاولى بقوة، ويتوجب التفكير بالسيناريوهات الكبرى ولا ينبغي الخوف من احد او شيء في هذا المسار.

واكد اهمية التصدي للمفسدين والمجرمين واضاف، انه ان لم يتم التصدي للمفسدين فسوف لن يصل المجتمع الى الثقة والايمان باجراءات الدولة، اذ ان بلورة الافكار الصحيحة لدى الراي العام تعد حصيلة لاجراءات الاستخبارات حيث يعود الامل الى المجتمع بهذه الاجراءات.

واشاد اللواء سلامي باجراءات منظمة استخبارات الحرس الثوري في مختلف المجالات واعتبر اعتقال مدير موقع التلغرام "آمد نيوز" حصيلة لخطة دقيقة وذكية ، مما احيا الامل والامن في قلوب الشعب اكثر فاكثر وزرع الهلع والرعب في قلوب اعداء الجمهورية الاسلامية.

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: