وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۰۱۵۲
تاریخ النشر:  ۲۳:۰۰  - الأَحَد  ۱۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۹ 
اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي "علي لاريجاني"، ضرورة توظيف الطاقات المتوفرة لدى كل من ايران وجورجيا في سياق تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء- ولدى استقباله اليوم الاحد رئيس واعضاء مجموعة الصداقة البرلمانية الجورجية – الايرانية، نوّه لاريجاني بالعلاقات الثنائية البرلمانية والسياسية "الجيدة"؛ قائلا : نحن نتطلع بان تفضي (هذه) المباحثات الى توسيع العلاقات بين طهران وتبليسي.

واوضح، ان ايران لديها شركات ناشطة جدا تستطيع ان تقدم خدمات هندسية الى جورجيا؛ مضيفا ان قوانين البلاد تدعم هذه الشركات ونشاطاتها في الدول الاخرى.

بدوره، قال رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الجورجية - الايرانية "ساشالفا كيكنافليدزة" : ان العلاقات بين ايران وجورجيا آخذة بالتنامي؛ منوها بدور برلماني البلدين المؤثر في توسيع هذه العلاقات وتعزيزها.

واضاف كيكنافليدزة، خلال اللقاء مع لاريجاني اليوم، ان حكومة بلاده وضعت خططا لتطوير التعاون الثنائي.

وتابع : نحن لدينا فرص مواتية لاقامة تعاون اقتصادي وسياحي مناسب بين البلدين؛ مؤكدا على ضرورة تعزيز العلاقات الثنائية في مجالات التعليم والطرق السككية والنقل والزراعة.

واضاف المسؤول البرلماني الجورجي : ايران كانت من اولى الدول التي اعترفت باستقلال بلدنا جورجيا.

وفي الختام، اكد كيكنافليدزة على استعداد مجموعة الصداقة البرلمانية الجورجية - الايرانية لازالة العقبات من مسار التعاون بين طهران وتبليسي، وبما يستدعي تظافر الجهود المشتركة لتحقيق ذلك.

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: