وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۰۴۳۱
تاریخ النشر:  ۲۳:۳۵  - الأربعاء  ۲۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۹ 
نظمت السلطة المحلية بمحافظة الحديدة اليوم والمكتب الإشرافي لأنصار الله اليوم وقفة ومسيرة حاشدة تنديداً بخروقات العدوان المستمرة والتي كان آخرها إستهداف عددا من المناطق في المحافظة بأكثر من عشرين غارة جوية.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء- ورفع المشاركون في الوقفة والمسيرة اللافتات المنددة باستمرار خروقات قوى العدوان والمرتزقة وعدم تنفيذهم لاتفاق السويد بشأن الحديدة.

وفي الوقفة أشار القائم بأعمال محافظ الحديدة محمد عياش قحيم إلى أن تمادي دول تحالف العدوان وإصرارها على مواصلة عدوانها من خلال تلك الخروقات لن ينال من عزيمة الشعب اليمني وإصراره على الصمود والثبات في مواجهتهم حتى تحقيق النصر.

ولفت إلى أن إستمرار الخروقات في ظل تواجد المبعوث الأممي غريفيت في صنعاء وتواجد أعضاء فريق إعادة الإنتشار الأممي في الحديدة يبعث على القلق من مواقف الأمم المتحدة السلبية تجاه ما ترتكب من جرائم بحق أبناء الشعب اليمني

وأكد أن رجال الجيش واللجان الشعبية قادرون على ردع العدوان والإنتصار لمظلومية الشعب اليمني .. لافتا إلى أن بشائر الخير تتجلى وأن النصر حليف اليمنيين الصابرين منذ أكثر من أربع سنوات من العدوان والحصار.

بدوره أشار مشرف المحافظة أحمد البشري إلى أن دول العدوان لا تحترم الإتفاقيات الدولية بشأن وقف عدوانها على اليمن، وتصر على إفشالها من خلال تماديها في ارتكاب المزيد من الجرائم .. مؤكدا أن منطق القوة والمواجهة الحقيقة هو الكفيل بردعهم وإذعانهم للحق.

وثمن البشري المشاركة الواسعة لأبناء مربع المدينة وخروجهم الكبير للتأكيد على رفضهم استمرار خروقات وقف اطلاق النار وارتكاب المجازر بحق الأبرياء من المدنيين والنساء والأطفال .

ونددت كلمة العلماء التي القاها الشيخ علي محمد صومل بالإختراق الواضح والجلي لوقف اطلاق النلر من قبل دول العدوان، والانتهاگات الجسيمة التي تمارس بحق أبناء هذا الشعب.

ودعا صومل جميع المسلمين للوقوف مع شعب اليمن المؤمن .. مؤكدا استمرار صمود الجميع حتى يتحق النصر أو الشهادة.

وندد بيان صادر عن الوقفة ماتقوم به دول العدوان ومرتزقتهم من استمرار خروقاتهم لاتفاق ستوكهولم والتي كان آخرها إستهداف مديرية الصليف وجزيرة كمران وميناء رأس عيسى ومنطقة الفازة بمديرية التحيتا بأكثر من عشرين غارة راح ضحيتها العديد من الأبرياء .

وحمل البيان الأمم المتحدة المسؤولية الكاملة في كل الجرائم الناجمة عن استمرار الخروقات والحصار نتيجة صمتها المريب والذي ليس له مبرر الا رضاها بكل تلك الجرائم بحق أبناء المحافظة.

وبارك البيان العملية العسكرية النوعية التي نفذتها القوة الصاروخية والطيران المسير على معسكرات العدو في المخا في إطار الرد المشروع على تلك الجرائم والخروقات التي يقوم بها العدوان.

حضر الوقفة والمسيرة وكيل محافظة مارب عادل الشريف وعدد من الأسرى المحررين من سجون قوى ومرتزقة العدوان.

المصدر: موقع انصار الله

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: