وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۰۶۱۰
تاریخ النشر:  ۲۲:۳۰  - الثلاثاء  ۰۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۹ 
أعلنت جينين هينيس، الممثلة الخاصة لأمين عام الأمم المتحدة في العراق، أن أكثر من 400 شخص قتلوا وأصيب أكثر من 19 ألفا بجروح منذ بداية الاحتجاجات في العراق في أكتوبر الماضي.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء- وقالت هينيس خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي، اليوم الثلاثاء، إنه لا يوجد أي مبرر لقتل أو جرح متظاهرين سلميين، مشيرة إلى أن المحتجين "يدفعون ثمنا باهظا مقابل أن تكون أصواتهم مسموعة".

وأشارت المسؤولة الأممية إلى أن الاعتقالات وحالات الاختطاف والتهديدات والتخويف لا تزال مستمرة، داعية إلى "ضمان حقوق الإنسان الأساسية، بما فيها حق التجمع السلمي وحق التعبير".

ودعت هينيس إلى محاسبة جميع المسؤولين عن الانتهاكات.

يذكر أن الاحتجاجات مستمرة في العراق منذ بداية أكتوبر الماضي. ويطالب المحتجون باستقالة الحكومة واتخاذ إجراءات لمحاربة الفساد والبطالة وتحسين الأوضاع الاقتصادية.

المصدر: نوفوستي

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: