وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۰۸۳۰
تاریخ النشر:  ۲۲:۲۳  - الثلاثاء  ۱۰  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۹ 
أفاد مصدر لـ"سبوتنيك" بأن هجوما مسلحا وقع على أحد أشهر الفنادق وسط مقديشو، وتم إنقاذ عدد من نواب البرلمان بينما لايزال عدد آخر ومسؤولين محاصرين داخل الفندق وتبنت حركة الشباب العملية.

طهران-وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وأضاف المصدر أن القوات الأمنية تقوم بمحاولات للقضاء على إرهابيين داخل الفندق الذي يقع قرب مقر إقامة رئيس البلاد.
قالت الشرطة وحركة الشباب الصومالية المتشددة إن مسلحين من الحركة هاجموا اليوم الثلاثاء فندقا في العاصمة مقديشو قرب مقر إقامة رئيس البلاد وإن القتال لا يزال مستمرا.

وقال شرطي يدعى أحمد لرويترز "اعتقدنا أنهم من الشرطة لكن عندما اقتربوا بادروا بإلقاء القنابل اليدوية وإطلاق النار علينا ثم تبادلنا معهم إطلاق النار عند بوابة الفندق".

وأكد عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة الشباب أنها وراء الهجوم وأن مقاتليها موجودون حاليا داخل المجمع الذي يوجد به الفندق وينزل به عادة مسؤولون حكوميون وأعضاء في البرلمان.

المصدر: سبوتنیک عربی

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: