وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۰۹۲۹
تاریخ النشر:  ۲۳:۱۵  - الجُمُعَة  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۹ 
اعتبر البيت الأبيض أن مصادقة اللجنة القضائية لمجلس النواب الأمريكي على مادتين من لائحة التهم لرئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، نهاية "مشينة" لـ"مهزلة" التحقيق بشأن عزله.

طهران-وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، ستيفاني غريشام، في بيان أصدرته عقب القرار: "هذه المهزلة اليائسة المتمثلة في التحقيق بشأن مسألة العزل في اللجنة القضائية لمجلس النواب وصلت إلى نهايتها المشينة".

وأضافت غريشام: "يتطلع الرئيس إلى أن يلقى من قبل مجلس الشيوخ معاملة عادلة وعملية مناسبة يرفض مجلس النواب إجراءها بحقه بصورة مخجلة".

كما كتبت المتحدثة باسم البيت الأبيض، في تغريدة نشرتها على حسابها الرسمي في موقع "تويتر"، متوجهة إلى رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، بعد إعلان ترامب عن التوصل إلى "اتفاق المرحلة الأولى" لحل الخلافات التجارية مع الصين: "خذي بعين الاعتبار، هذا هو شكل الزعامة الحقيقية. الرئيس لا يتوقف أبدا عن العمل ويواصل إبرام صفقات ناجحة تعود بالمنفعة على هذه البلاد".

وصادقت اللجنة القضائية لمجلس النواب الأمريكي، في وقت سابق من الجمعة، على مادتين من لائحة الاتهام بحق سيد البيت الأبيض في إطار التحقيق بشأن مسألة عزله.

وتشمل المادة الأولى إساءة استخدام السلطة، بينما تتعلق المادة الثانية بعرقلة تحقيق مجلس النواب.

ومن المتوقع أن يتم بعد ذلك طرح هاتين المادتين للتصويت في مجلس النواب بتشكيلته الكاملة، يوم الأربعاء المقبل، ليقرر ما إذا يجب المصادقة على إعلان عزل الرئيس الأمريكي.

وفي 31 أكتوبر الماضي، صادق مجلس النواب الأمريكي، الغرفة السفلى من الكونغرس التي يهيمن فيها حاليا الديمقراطيون، على مشروع قانون يقضي بإطلاق المرحلة العلنية من التحقيق بشأن مسألة عزل ترامب، المنتمي إلى الحزب الجمهوري والذي يتهم من قبل معارضيه بسوء استخدام صلاحياته وتعريض أمن الولايات المتحدة القومي إلى الخطر.

ويقول الديمقراطيون في مجلس النواب إن ترامب "مارس الضغط" على نظيره الأوكراني، فلاديمير زيلينسكي، لإقناعه بإطلاق تحقيق مع هانتر بايدن، نجل نائب الرئيس الأمريكي السابق، الديمقراطي جو بايدن، الذي يعتبر من أبرز منافسي سيد البيت الأبيض الحالي في انتخابات 2020.

وفي حال دعم مجلس النواب نهائيا عزل ترامب، سيكون مصير الرئيس بيد مجلس الشيوخ الذي يهيمن فيه الجمهوريون، ولن تتم إقالة سيد البيت الأبيض من منصبه إلا في حال دعم ثلثي الغرفة العليا بالكونغرس هذا الإجراء، الذي سيمثل، حال إقراره، أول سابقة من نوعها في تاريخ الولايات المتحدة.

المصدر: وكالات

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: