وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۱۴۰۶
تاریخ النشر:  ۲۱:۴۵  - الثلاثاء  ۳۱  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۹ 
قال السفير الإيراني في باريس بهرام قاسمي ان العلاقات بين ايران وفرنسا خلال العام الميلادي الجاري(2019) وخاصة في النصف الثاني منه اكتسبت مستوى ومكانة أفضل على الرغم من جهود المسيئين.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء -وهنأ سفير إيران في فرنسا ، بهرام قاسمي ، في تغريدة على تويتر السفارة الإيرانية في باريس ، الشعب الفرنسي الكبير بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد معربا عن امله في ان يشهد العام الميلاد الجديد احداثا واخبار سارة لجميع شعوب العالم .

وقال "الجميع يعلم وأدرك أن العالم أحادي القطب أو الأحادي الجانب هدفه الوحيد هو فرض غطرسة قوة عظمى على البشرية في عالم يعج بالحروب والتوتر وإراقة الدماء. واضاف انه ينبغي على الجميع في العام القادم وكل حسب مقدوره السعي لبناء عالم يتمتع بالاستقرار والآمن وبالصداقة والمساواة والعدالة ".

كما كتب بهرام قاسمي انه في العام الذي تطوى صفحته اليوم وخاصةً في النصف الثاني من هذا العام ، اكتسبت العلاقات الإيرانية-الفرنسية مستوى ومكانة أفضل على الرغم من جهود المسيئين . الاتصالات العديدة ، تبادل الرسائل واللقاءات بين كبار المسؤولين في البلدين ، وبحث القضايا ذات الاهتمام المشترك وخصوصا خلال اللقاء بين رئيسي البلدين ، أسست فصلا جديدا من التفاهم المتبادل بين الحكومتين .

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :