وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۲۲۲۴
تاریخ النشر:  ۲۳:۳۱  - الثلاثاء  ۰۴  ‫فبرایر‬  ۲۰۲۰ 
أعلنت الرئاسة التركية أن الرئيس رجب طيب أردوغان، أجرى اتصالا هاتفيا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وبحث معه الوضع في إدلب، وتعرض العسكريين الأتراك للقصف في سوريا.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وأضاف أردوغان أن القوات التركية في سوريا "تقوم بمهمة حفظ الأمن" في منطقة إدلب لوقف التصعيد، مؤكدا أن الهجوم الذي تعرض له جنود أتراك من القوات السورية الاثنين الماضي في ريف إدلب، "يعد صفعة للجهود المشتركة الرامية لإحلال السلام في سوريا" فضلا عن أنه "يقوض جهود السلام".

كما قال أردوغان لبوتين إن بلاده "ستستمر في استخدام حقها المشروع في الدفاع عن نفسها ضد أي هجمات مماثلة وبأقصى حزم".

وفي تصريح أدلى به اليوم، أعلن أردوغان أن تركيا لا ترغب بالدخول في نزاع مع روسيا "في المرحلة الحالية" وأن قصف الجيش السوري للقوات التركية بريف إدلب "انتهاك لاتفاق إدلب" الموقع مع روسيا، متوعدا السلطات السورية بأنها ستلمس "نتائج هذا الاعتداء" الذي أسفر عن مقتل جنود أتراك.

المصدر: الأناضول

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: