وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۲۲۴۵
تاریخ النشر:  ۱۳:۳۰  - الأربعاء  ۰۵  ‫فبرایر‬  ۲۰۲۰ 
صرح رئيس مجلس الشورى الإسلامي، ان الشباب الإيراني هم ثقل الخطوة الثانية للثورة الإسلامية، مؤكداً ان الشيء الذي تسعى أمريكا لأجله هو إحباط الشعب الإيراني وإيجاد شرخ بين الحكومة والشعب.

لاريجاني: أمريكا تسعى لإيجاد شرخ بين الحكومة والشعبطهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - أن رئيس مجلس الشورى الإسلامي "علي لاريجاني" صررح خلال تواجده في المعرض الدولي للخطوة الثانية للثورة الإسلامية الذي أقيم في مبنى الإذاعة والتلفزيون مؤكداً على اهمية ودور الشباب في حفظ الثورة الإسلامية والنهوض بالخطوة الثانية للثورة الإسلامية قائلاً: " رسالة الخطوة الثانية للثورة الإسلامية موجهة للحكومة والشعب ولكن محورها الأصلي يتمركز على "الشباب".

وتابع "لاريجاني"، خلال حديثنا مع قائد الثورة الإسلامية حول الخطوة الثانية للثورة الإسلامية أكد حضرته ان الثقل الكبير ونقطة إرتكاز رسالة الخوة الثانية للثورة الإسلامية هم الشباب، فلذلك علينا تهيئة الظروف وإتاحة الفرص للشباب.

وأضاف لاريجاني، الشباب لديهم دافع قوي للمشاركة في فعاليات المجتمع المدني والحكومة، مؤكداً أن العنصر الفعال والخلاق في المجتمع المدني هم الشباب.

واستطرد لاريجاني، " إذا ما ألقينا نظرة على الوضع الدولي فنلاحظ أن الشيئ الذي تسعى أمريكا لأجله هو إحباط الشعب الإيراني وإيجاد شرخ بين الحكومة والشعب حتى يقول الشعب أن الاوضاع سيئة. فلن يستطيعوا الوصول إلى نتيجة، فهذه هي السياسة التي تتبعها امريكا اليوم.

 

المصدر: مهر

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: