وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۲۲۶۰
تاریخ النشر:  ۲۲:۴۵  - الخميس  ۰۶  ‫فبرایر‬  ۲۰۲۰ 
أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن "اغتيال الرئيس الأميركي دونالد ترامب للفريق قاسم سليماني مثّل نهاية حضور قواته في المنطقة".

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - واشار ظريف في مقابلة مع قناة الميادين إلى أن عملية الاغتيال هذه "أظهرت جبن الولايات المتحدة في مواجهة قائد ميداني بالإضافة إلى خطوتها الأخرى بإعلان صفقة القرن، ما أكد أنها لا يمكن أن تكون وسيطاً في أي تسوية".

وزير الخارجية الإيراني أكد كذلك أن "السلطات الإيرانية ستلاحق الولايات المتحدة لدى المراجع القضائية الدولية بتهم ممارسة إرهاب الدولة فضلاً عن الإرهابين الاقتصادي والثقافي".

الوزير ظريف لفت أيضاً إلى أن "التشييع المليوني للشهيد الفريق سليماني كان صفعة مدوية أكثر وقعاً على إدارة ترامب ستمتد آثارها حتى خروج أميركا من منطقتنا".

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: