وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۲۴۳۹
تاریخ النشر:  ۱۸:۳۹  - الخميس  ۱۳  ‫فبرایر‬  ۲۰۲۰ 
اكتشف علماء في كندا مضادا حيويا جديدا ذا "قدرة فريدة" لمهاجمة البكتيريا وقتلها، ما يمكن أن يكون "مرشحا واعدا" في السعي لمعالجة مشكلة مقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية.

اكتشاف جديد طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وتقول منظمة الصحة العالمية إن مقاومة المضادات الحيوية، واحدة من أكبر الأخطار التي تهدد الصحة العالمية، حيث يقدر عدد الوفيات بنحو 700 ألف فرد في جميع أنحاء العالم، سنويا.

وكشفت الدراسة أن Corbomycin، إلى جانب مضاد حيوي أقل شهرة يُعرف باسم complestatin، يقتل البكتيريا عن طريق حجب وظيفة جدار الخلية الخاصة بها، وهي ظاهرة لاحظها العلماء لأول مرة.

وقالت بيث كولب، وهي باحثة في الكيمياء الحيوية والعلوم الطبية الحيوية بجامعة McMaster في هاميلتون، أونتاريو: "للبكتيريا جدار حول خلاياها الخارجية، يمنحها الشكل ويمثل مصدر قوتها. وتقتل المضادات الحيوية، مثل البنسلين، البكتيريا عن طريق منع بناء الجدار، ولكن المضادات الحيوية المكتشفة تعمل بالفعل عن طريق القيام بالعكس، فهي تحجب تكسير الجدار. وهذا أمر بالغ الأهمية لتقسيم الخلايا. ولكي تنمو الخلية، يجب أن تنقسم وتتوسع. وإذا قمت بحظر أي انهيار للجدار تماما، فسيكون الأمر كما لو أنه محاصر في أحد السجون، ولا يمكن أن يتوسع أو ينمو".

ويأتي كل من corbomycin وcomplestatin، من سلالة مضادات حيوية تسمى "غليكوببتيدات"، التي تنتجها بكتيريا التربة.

وأظهرت الاختبارات التي أجريت على الفئران أن هذه المضادات الحيوية، يمكن أن تمنع العدوى التي تسببها المكورات العنقودية الذهبية، وهي مجموعة من البكتيريا المقاومة للعقاقير، التي يمكن أن تسبب التهابات خطيرة مثل تسمم الدم ومتلازمة الصدمة السامة.

واستخدم العلماء تقنية التصوير الخلوي لتحقيق اكتشافهم. وقالت كولب: "يمكن تطبيق هذا النهج على المضادات الحيوية الأخرى، ومساعدتنا على اكتشاف طرق جديدة مع آليات مختلفة للعمل. ووجدنا واحدة من المضادات الحيوية الجديدة تماما في هذه الدراسة، ولكن منذ ذلك الحين، وجدنا عددا قليلا آخر في السلالة نفسها التي لديها الآلية الجديدة نفسها".

ونُشرت النتائج في مجلة Nature، وأثارت استجابة إيجابية من خبراء آخرين في هذا المجال.

ووصف الدكتور أندرو إدواردز، من قسم الأمراض المعدية في جامعة إمبريال كوليدج في لندن، النتائج بأنها "تطور مثير، سواء من حيث النهج المستخدم لاكتشاف المضادات الحيوية، وكذلك المضادات الحيوية نفسها، والمضادات الجديدة لها نشاط ضد العديد من البكتيريا، بما فيها MRSA".

وأضاف موضحا: "الطريق طويل وصعب لإنتاج مضاد حيوي يمكن استخدامه في العيادات".

المصدر: ديلي ميل

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: