وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۲۶۳۳
تاریخ النشر:  ۲۳:۲۱  - الخميس  ۲۰  ‫فبرایر‬  ۲۰۲۰ 
اشار وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الى الانتخابات البرلمانية وقال ان "الجمعة" هي صدا رسالة مفادها ان الايرانيين يوفون بعهدهم ويردون على السلام بالسلام والتكريم بالتكريم ولكن لايستسلمون.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وكتب وزير الخارجية محمد جواد ظريف على صفحته على إنستغرام مساء اليوم الخميس عشية الانتخابات البرلمانية الحادية عشرة: "لقد كُلفت طوال هذه السنوات بالدفاع عن" كل إيران "، حتى الدفاع عن من لا يدركون المصالح الوطنية كما ينبغي لهم ولا يرون العالم كما هو ، وحتى الدفاع عن من أساءوا إليَّ والى زملائي مرارًا وتكرارًا ولم يترددوا في فعل ذلك لحظة.

واضاف ظريف "عندما أدافع عن حق كل إيراني في مواجهة الحظر ، وعندما أذهب للخارج للدفاع عن قوة إيران الشرعية ، عندما نستغل كل فرصة للتحدث مع العالم لإحباط حملة المعادين لايران ، واستثمر اي مدخل للتحدث الى العالم وأرى في كل لحظة ان ايران هي موطن للجميع ، وليس فقط لأولئك الذين يؤيدوني ؛ أرى إيران في كل لحظة كوطن يحتضننا بكل اختلافاتنا ومع كل المسافات بيننا.

واشار ظريف الى انه تحدث مرارا مع الاخرين الذين ينظرون إلى إيران من بعيد ؛ وارى ان مصيرنا مشترك اكثر مما نتصور وعرفت منذ سنوات عديدة ان الإيمان بإيران هو إيمان بمصيرنا المشترك هذا .

وأضاف رئيس الدبلوماسية الايرانية ان رفض الاستسلام للظلم هو ثمرة هذه الثقافة الايرانية وسلاح مناسب حمى ايران لسنوات طويلة .

وأشار: "الجمعة" هو استمرار إيمان الإيرانيين بالمصير نفسه ، وصورة واضحة لإيران ما زال يخلق الملاحم وعلمًا شامخا لم يسقط على الارض منذ سنوات.

وأضاف ظريف: "الجمعة" هي صدى للرسالة التي مفادها ان الايرانيين يوفون بعهدهم ويردون على السلام بالسلام والتكريم بالتكريم ولكن لايستسلمون.

وستجري الانتخابات البرلمانية الحادية عشرة غداً (الجمعة) في جميع أنحاء البلاد .

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: