وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۲۶۵۰
تاریخ النشر:  ۱۳:۱۲  - الجُمُعَة  ۲۱  ‫فبرایر‬  ۲۰۲۰ 
 قال النائب الأول لرئيس الجمهورية اسحاق جهانغيري، أن صناديق الاقتراع هي المكان الذي من خلاله يقول الشعب الإيراني كلمته للعالم، مؤكدا ضرورة احترام المسؤولين لرسالة الشعب ورايه.

جهانغيري : الشعب الإيراني سيقول كلمته للعالم من خلال صناديق الاقتراعطهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وبعد الادلاء بصوته وتفقد اللجنة العليا للانتخابات في وزارة الداخلية اليوم الجمعة ، اشار جهانغيري في حديث مع الصحفيين ، الى ان مجلس الشورى الاسلامي له دور كبير وبناء في تقرير مصير الشعب.

وتابع قائلا : ان الحكومة والبرلمان بامكانهما اعتماد خطوات مهمة ، كما ان مجلس الشورى الاسلامي يلعب دورا مهما في حل العديد من القضايا والاشكاليات على صعيد السياسة الخارجية والقضايا الاجتماعية والاقتصادية.

وبشان المحاولات الامريكية لثني المواطنين عن المشاركة في الانتخابات قال نائب رئيس الجمهورية ، أن الامريكيين كان لهم مثل هذه المحاولات طوال اربعين عاما من عمر الثورة لكنهم تلقوا الرد المناسب من الشعب الايراني.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها في عموم ايران عند الساعة الثامنة صباحا اليوم الجمعة للبدء بعملية الاقتراع في الانتخابات البرلمانية في دورتها الحادية عشرة و الانتخابات النصفية لمجلس خبراء القيادة في دورتها الخامسة.

ويبلغ عدد مراكز الاقتراع في كل انحاء البلاد 55 الف مركز اقتراع للتصويت للانتخابات في اطار 208 دوائر انتخابية.

وجرت لغاية الان 10 دورات انتخابية لمجلس الشورى الاسلامي، بعد انتصار الثورة الاسلامية وتاسيس الجمهورية الاسلامية في ايران.

وتجري بالتزامن مع الانتخابات البرلمانية، الانتخابات النصفية لمجلس خبراء القيادة في عدد من محافظات البلاد.

وتعد نسبة المشاركة في الانتخابات البرلمانية الايرانية من اعلى المستويات في دول العالم، وكانت اعلى نسبة من المشاركة هي الخامسة في العام 1996 بنسبة 71.1 بالمائة وادناها هي السابعة في العام 2004 بنسبة 51.21 بالمائة، وبلغ معدل المشاركة في الدورات العشر السابقة 60.53 بالمائة.

 

المصدر: ارنا

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: