وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۲۷۰۱
تاریخ النشر:  ۱۳:۵۲  - الأَحَد  ۲۳  ‫فبرایر‬  ۲۰۲۰ 
أصدرت سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في الكويت بيانا صحافيا حول اكتشاف فيروس كورونا في إيران و القرار الأخير للحكومة الكويتية بوقف الرحلات الى ايران .

طهران تواصل التباحث مع الكويت في شأن قرارها وقف الرحلات الجوية إلى طهرانطهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء -وجاء في بيان سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في دولة الكويت، أنه بعد تأييد اصابة عدد من الاشخاص في مدينة قم بفيروس كورونا و الذي أدى الى وفاة 4 اشخاص من المصابين واعلان السلطات في وزارة الصحة في الجمهورية الاسلامية الايرانية عن حالات اخرى يشتبه اصابتها بالمرض، فان دولة الكويت و من اجل الحيلولة دون وصول المرض الى الكويت قررت اتخاذ اجراءات وقائية منها وقف الرحلات من الكويت الى ايران و بالعكس و كذلك مراقبة الركاب الواصلين للبلاد.

واضاف البيان، ان وزارة الصحة في الجمهورية الاسلامية الايرانية و منذ بداية الاطمئنان من اصابة البعض بفيروس كرونا قد اوفدت الفرق الطبية المختصة الى قم و وانشأت مراكز الوقاية و احتواء الفیروس بالتعاون مع الجهات الداخلية ذات العلاقة و في اطار لوائح منظمة الصحة العالمية ، اتخذت الاجراءات اللازمة و المؤثرة بغية السيطرة على المرض ومنها الحجر الصحي للمشتبه باصابتهم و تخصيص مراكز علاجية خاصة و اجراءات مشددة لمنافذ الدخول والخروج من البلاد لغرض الحفاظ على سلامة المواطنين الايرانيين و الرعايا الاجانب المقيمين.

وذكر ان المركز الاعلامي في وزارة الصحة بالجمهورية الاسلامية يواصل الاعلان عن آخر المستجدات حول الکشف عن فيروس كورنا في البلاد بشكل شفاف و يومي و يقدم كل المعلومات للجميع و لهذا يرجى عدم الالتفات الى الشائعات التي لااساس لها في شبكات التواصل الاجتماعي و الحصول على الاخبار المتعلقة بذلك من المراجع الرسمية و وزارة الصحة في الجمهورية الاسلامية الايرانية.

كما لفت البيان الى ان سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية تواصل التباحث مع السلطات الكويتية بشأن قرار دولة الكويت بوقف الرحلات الجوية و سفر المواطنين الايرانيين و غير الايرانيين و وفقا لقرار المراكز المعنية في دولة الكويت فان الاشخاص الذين سافروا الى ايران خلال الاسبوعين الماضيين سوف تشملهم الاجرءات الاحترازية و الوقائية التي اعلنتها الحكومة الكويتية .

وتابع: "آملين بالاستعانة من الباري العلي القدير و بتعاون قطاعات الشعب المختلفة الى جانب جهود المسئولين والالتزام المكثف بالشروط الاحترازية ان تتم السيطرة على الوضع الموجود و تعود الظروف العادية الى حالها في اسرع وقت ممكن".

 

المصدر: مهر

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: