وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۲۸۷۱
تاریخ النشر:  ۲۰:۴۵  - الأَحَد  ۰۱  ‫مارس‬  ۲۰۲۰ 
قال وزير الصحة الايراني سعيد نمكي إنه كجزء من التعبئة الوطنية ضد كورونا ، تم تجهيز 300000 فريق صحي لتحديد الحالات المشبوهة بالاصابة بفايروس كورونا.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - واستعرض وزير الصحة سعيد نيماكي اجراءات وزارة الصحة حول السيطرة وعلاج مرض كورونا وقال انه في هذه الأيام أرى التضامن والتعاطف في البلاد وأن الجميع يجاهدون من أجل السيطرة على فايروس كورونا وان هذه الاجواء تذكرنا باجواء ايام الدفاع المقدس (الحرب التي فرضها صدام على ايران )حيث يتعاضد الجميع بعيدا عن توجهاتهم السياسية.

وقال وزير الصحة: لقد قال رئيس الجمهورية مرارًا وتكرارًا أنه ليس لدي اجتماع أكثر أهمية من اجتماع مكافحة مرض كورونا كما النائب الاول لرئيس الجمهورية قال مرارا في الاجتماعات وكذلك ان القوات المسلحة يقومون بتقديم الخدمات للمواطنين من اجل اجتثاث هذا المرض فيما أعلن رئيس السلطة القضائية والمدعي العام في البلاد والسلطة الشريعية بانها ستساعد الحكومة في مكافحة هذا المرض.

واشار سعيد نمكي الى تزايد عدد من تماثلوا الى الشفاء من هذا المرض وقال ان 175 شخص من بين نحو 950 مصاب تماثلوا الى الشفاء وان احصاءات من شفوا من المرض في تزايد يوميا وهذا يعد بشارة لزملائي الذين يعملون ليل نهار لتقديم الخدمة للمواطنين .

این طرح با سیصد هزار اکیپ درمانی و بهداشتی از فردا کار خود را آغاز خواهد کرد.

ولفت الى ان مشروع التعبئة الوطنية للقضاء على كورونا قد بدا وقال اننا ومن خلال هذه الحركة سنكون واحدة من الدول الرائدة في منطقة شرق البحر المتوسط ​​ولأول مرة في العالم سنبادر الى الوقاية من الفايروس ومواجهته بدلاً من الجلوس بانتظار ان يهاجمنا الفايروس ويتضمن المشروع الوطني تعبئة 300 الف فريق صحي وعلاجي للبدء غدا الاثنين بزيارة منازل المواطنيين .

وقال: "سنقوم بزيارة كل منازل المواطنيين لتشخيص الحالات المشكوكة على وجه السرعة ونقل الحالات المشكوكة الى مراكز العلاج .

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: