وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۲۸۸۵
تاریخ النشر:  ۰۸:۲۴  - الاثنين  ۰۲  ‫مارس‬  ۲۰۲۰ 
بدأ وزير خارجية بريطانيا دومينيك راب، اليوم، أول زيارة رسميه له إلى الخليج لإجراء محادثات في السعودية وسلطنة عمان، يتوقع أن تركز على التجارة والتبادل الاقتصادي بعد "بريكست".

وزير خارجية بريطانيا إلى عمان والسعودية لتعزيز الروابط بعد طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وسيتوجه راب إلى عمان أولا لإجراء محادثات مع السلطان هيثم بن طارق، ووزير الدولة العماني للشؤون الخارجية يوسف بن علوي.

وسيجري الوزير بعد ذلك مباحثات في السعودية تتناول التجارة ورئاسة الرياض لقمة مجموعة العشرين، واستضافة بريطانيا لقمة للمناخ.

وقال راب في بيان له "الخليج مهم لأمن المملكة المتحدة، وتحمل المنطقة أيضا فرصا هائلة. وترغب عمان والسعودية في تنمية قطاعات مثل الصحة والتعليم والثقافة وهي (قطاعات) تقود فيها بريطانيا العالم".

وأضاف: "أتطلع إلى بحث التجارة والأمن الإقليمي والتغير المناخي وحقوق الإنسان في هذه المنطقة الحيوية".

وخلال زيارته للسعودية سيجتمع راب مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

المصدر:"رويترز"

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: