وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۲۹۱۸
تاریخ النشر:  ۲۰:۴۵  - الثلاثاء  ۰۳  ‫مارس‬  ۲۰۲۰ 
شرح المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية، يوم الثلاثاء، اجراءات هذه الوزارة للتخفيف من الآثار السلبية الناجمة عن انتشار فايروس كورونا، معلنا أن وزير الخارجية ظريف سيجري مشاورات في هذا الاطار مع نظرائه الاوروبيين.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وردا على سؤال للمراسلين بشأن الاجراءات المتخذة من وزارة الخارجية للتخفيف من الآثار السلبية الناجمة عن انتشار فايروس كورونا والتنسيق والتعاون الوثيق مع وزارة الصحة، قال عباس موسوي: بعد ان أعلن مسؤولو وزارة الصحة انتشار فايروس كورونا في ايران، حدد ظريف اطارا لبذل الجهود من اجل التخفيف من الآثار السلبية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية الناجمة عن انتشار فايروس كورونا، ولذلك فإن جميع الاقسام المعنية بوزارة الخارجية وسفارات ايران نشطت على هذا الاساس.

وأضاف: في هذا الاطار تم عقد اجتماع توجيهي مع السفراء الاجانب المقيمين في ايران ومندوبي المؤسسات الدولية بما فيها منظمة الصحة العالمية ومندوبي وزارة الصحة، وذلك في مقر وزارة الصحة. وفي هذا الاجتماع أشاد مندوب منظمة الصحة العالمية بقدرات ايران وادائها ووصفه بأنه نموذج يحتذى به. كما ان مسؤولي هذه المنظمة في جنيف تحدثوا عن قدرات ايران الاساسية لإدارة الازمة والنجاحات التي اثبتتها ايران في إدارة الازمات السابقة المهددة للصحة العالمية.

وأضاف موسوي: ان من بين الاجراءات الاولية لوزارة الخارجية كان في تقديم قائمة منسجمة للاحتياجات الوقائية والعلاجية لإيران لاحتواء كورونا، الى منظمة الامم المتحدة والمؤسسات الدولية المعنية والسفراء المقيمين والبعثات الايرانية في الخارج، من اجل الاستفادة القصوى من المساعدات الدولية.

ولفت الى انه بهذا الخصوص تسلمت ايران مساعدات مؤثرة للغاية من منظمة الصحة العالمية ومن اليونيسيف وبعض الدول وخاصة الصين وتركيا والنمسا. ان المساعدات الاوروبية من المانيا وبريطانيا وفرنسا وصلت فجر الثلاثاء، مضيفا بان بعض الدول الاخرى كذلك تدرس حاليا آخر الاحتياجات المعلنة. فضلا عن تخصيص مساعدات مالية منفصلة من المانيا وفرنسا وبريطانيا والتي يتم تقديمها عبر قناة المنظمات الدولية المعنية.

وأكد المتحدث باسم الخارجية، أن هذه المساعدات ستكون مكملة للجهود المستمرة والمؤثرة لحكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية ووزارة الصحة للسيطرة على الاوضاع، معلنا عن تقدير الجمهورية الاسلامية الايرانية لهذه المساعدات الانسانية.

الآثار السلبية للحظر الاميركي غير القانوني
وردا على سؤال بشأن القيود المفروضة على توفير الاحتياجات لمكافحة كورونا نظرا للحظر الاميركي الجائر، قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية: ان الظروف الناجمة عن انتشار فايروس كورونا في البلاد، ابرزت للمجتمع العالمي وخاصة الدول الاوروبية، الآثار السلبية للحظر الاميركي غير القانوني على الشعب الايراني وخاصة الشرائح الضعيفة اكثر مما مضى.

وفي جانب آخر من حديثه، لفت موسوي الى ان وزارة الخارجية اجرت اتصالات مكثفة بما فيها اتصالات وزير الخارجية ومدراء هذه الوزارة والبعثات الايرانية في الخارج مع النظراء والمؤسسات المعنية الثنائية والدولية، لاستقطاب المساعدات الانسانية، والترتيبات القنصلية لتسهيل عودة الايرانيين الى البلاد او الاجانب من ايران الى بلدانههم، ورفع القيود في المنافذ الحدودية وتسهيل التبادل التجاري مع مراعاة الاحتياطات الصحية

وزير الخارجية سيجري مشاورات مع عدد من نظرائه الاوروبيين
كما اعلن المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية أن وزير الخارجية محمد جواد ظريف سيجري في المستقبل القريب مشاورات مع عدد من نظرائه الاوروبيين، اضافة الى مشاورات مع اللجنة الاوروبية للاستفادة من امكاناتها في هذا المجال.

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: