وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۳۱۳۵
تاریخ النشر:  ۱۳:۱۲  - الأَحَد  ۱۵  ‫مارس‬  ۲۰۲۰ 
بدأت القوات الروسية والتركية، ظهر اليوم الأحد، تسيير أول دورية عسكرية مشتركة على جانب من طريق "M4" الدولي في إطار تطبيق اتفاق وقف إطلاق النار في منطقة إدلب شمال غرب سوريا.

بدء تسيير أول دورية روسية تركية على طريق طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء -وانطلقت الدورية من بلدة ترنبة الواقعة على بعد كيلومترين من مدينة سراقب، ويتوقع أن تصل إلى بلدة عين الحور.

وتشارك في الدورية من الجانب الروسي وحدات من الشرطة العسكرية على عدة عربات مدرعة، فيما يجري تنظيم العملية من قبل مركز التنسيق الروسي التركي المشترك الذي تم إنشاؤه لمراقبة تطبيق وقف إطلاق النار في إدلب.

ويتوقع أن يصبح تنفيذ الدوريات المشتركة ضمانة لأمن تنقلات المدنيين على طريق "M4" الواصل من اللاذقية إلى حلب، ولمنع استئناف الاشتباكات العسكرية في منطقة إدلب لخفض التصعيد بين القوات السورية من جانب والجيش التركي والتشكيلات المسلحة من جانب آخر.

وفي 5 مارس توصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ونظيره التركي، رجب طيب أردوغان، إلى حزمة قرارات لمنع التوتر في إدلب تشمل إعلان وقف إطلاق النار في المنطقة اعتبارا من 00:01 من 6 مارس، وإنشاء "ممر آمن" في مساحات محددة على الطريق "M4".

والجمعة الماضي وقعت روسيا وتركيا، نتيجة مفاوضات عسكرية في أنقرة، على اتفاق حول تفاصيل تنفيذ الخطة، قالت موسكو إنه سيسمح بتطبيق كل القرارات المنسقة بين الطرفين حول إدلب.

المصدر: وكالات روسية

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: