وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۳۱۸۳
تاریخ النشر:  ۲۳:۰۰  - الثلاثاء  ۱۷  ‫مارس‬  ۲۰۲۰ 
ردا على قرار بودابست بطرد طلبة ايرانيين.
استدعى مساعد وزير الخارجية الايراني عباس عراقجي السفير الهنغاري المعتمد لدى طهران زولتان وارغا هاجونيس احتجاجا على تصرفات السلطات في هذا البلد مع الطلبة الجامعيين الايرانيين.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وأبلغ عراقجي السفير الهنغاري احتجاج حكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية على تصرفات الشرطة والكادر الطبي في مستشفى سنت لاسلو في بودابست الخارجة عن الاعراف مع الطلبة الجامعيين المشتبه باصابتهم بفيروس كورونا.

وعدّ قرار سلطات هنغاريا القائم على طرد 15 طالبا ايرانيا مشتبه باصابتهم بفيروس كورونا غير مقبول داعيا السفير الهنغاري الى ابلاغ حكومة بلاده طلب طهران القائم على إعادة النظر في هذا القرار.

وأكد مساعد وزير الخارجية الايراني، خلال اللقاء، مسؤولية السلطات الهنغارية في مجالات تأمين ظروف السكن والصحة والعلاج للطلبة الايرانيين بشكل مطلوب.

من جهته قدم السفير الهنغاري، خلال اللقاء، ايضاحات عن أحدث المستجدات حول تفشي كورونا في بلاده والخطوات التي اتخذتها السلطات لمعالجة الازمة واعداً بابلاغ حكومة بلاده طلب طهران بأسرع وقت.

ويشار الى ان السفير الهنغاري كان استدعي مرتين الى وزارة الخارجية الايرانية خلال الاسبوعين الماضيين.

ويدرس نحو 2500 طالب ايراني في الجامعات الهنغارية حاليا وتقوم السفارة الايرانية في بودابست بمتابعة شؤونهم في مجالات الاقامة والدراسة.

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: