وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۳۳۵
تاریخ النشر:  ۰۶:۴۷  - الأربعاء  ۲۴  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۴ 
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
كشف تقرير نشره موقع "فورين بوليسي" أن جورجيا عرضت استضافة معسكر تدريب للثوار السوريين كجزء من الحرب التي تقودها الولايات المتحدة ضد مقاتلي الدولة الإسلامية في كل من سوريا والعراق، وفقا مسؤول في الإدارة الأمريكية.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء إذا قُبل العرض، فإنه يمكن أن يستكمل الخطة الحالية للبيت الأبيض لتدريب 5 آلاف من الثوار السوريين في السعودية خلال العام المقبل لمحاربة المتطرفين الذين يسيطرون الآن على مساحات من العراق وسوريا، وفقا لتقرير مجلة "فورين بوليسي".
 
 ومن شأنه أيضا أن يعزز بشكل ملحوظ دور جورجيا في ائتلاف الدول المحاربة لتنظيم داعش. وكانت جورجيا، التي أمضت سنوات في نسج علاقات وثيقة مع واشنطن على أمل الحصول على العضوية في منظمة حلف شمال الأطلسي، قد أرسلت قوات للقتال إلى جانب القوات الأمريكية في العراق وأفغانستان.
 
وقال التقرير إن النطاق المحتمل لبرنامج التدريب في جورجيا يبقى غير واضح، لكن السفير الجورجي في واشنطن أشار إلى أنه يمكن استضافة مقاتلين من بلدان متعددة وليس من سوريا فقط لمحاربة مقاتلي داعش. وكشف قائلا: "إنه مركز تدريب لمقاتلين من أية جنسية لمكافحة الإرهاب".
 
في اجتماعات مغلقة، قدم مسؤولون جورجيون العرض لوزير الدفاع الأمريكي، تشاك هاغل، خلال زيارته لعاصمة البلاد، تبليسي، في أوائل سبتمبر. وبهذا، وفقا للتقرير، أصبحت جورجيا أول دولة توقع على حملة محاربة داعش خارج "نواة التحالف" المشكلة من بريطانيا، فرنسا، ألمانيا، كندا، أستراليا، إيطاليا، بولندا والدنمارك.
 
مثل غيرها من دول جنوب القوقاز، تشعر جورجيا بتهديد محتمل من تنظيم الدولة الإسلامية بالنظر إلى العديد من المقاتلين القوقاز الذين التحقوا بجبهات القتال في سوريا والعراق، وأبرز مثال على هذا، عمر الشيشاني، أحد أبرز قادة داعش، وينحدر من منطقة "بانكيسي جورج" في جورجيا.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: