وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۳۳۵۲
تاریخ النشر:  ۲۳:۱۴  - الأربعاء  ۰۸  ‫أبریل‬  ۲۰۲۰ 
بحث كبير مساعدي وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية، هاتفيا يوم الاربعاء، مع نائب وزير الخارجية الروسي آخر التطورات على الساحتين السورية واليمنية، مبديا دعمه لاقتراح غوتيريش لوقف الصراعات العسكرية خلال انتشار فايروس كورونا.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وبحث علي اصغر خاجي في محادثات هاتفية مع سيرغي فيرشنين آخر التطورات الميدانية والسياسية في اليمن وسوريا، وأعلن دعمه لمقترح الأمين العام لمنظمة الامم المتحدة انطونيو غوتيريش لوقف الصراعات العسكرية من أجل تركيز الإمكانات على مكافحة فايروس كورونا.

ودعا الجانبان جميع الدول والأسرة الدولية إلى تقديم المساعدات التي يحتاجها اليمن وسوريا.

كما أكد الجانبان الايراني والروسي ضرورة استمرار المشاورات بين طهران وموسكو بشأن التطورات الإقليمية.

وكان الامين العام لمنظمة الامم المتحدة، قد طالب يوم الجمعة 3 نيسان/أبريل 2020، بوقف شامل لإطلاق النار في سوريا وليبيا واليمن وغيرها من الحروب من أجل التفرغ لما أسماه "المعركة المشتركة" ضد وباء كورونا.

وخلال مؤتمر صحافي مع الصحافيين العاملين لدى الأمم المتحدة في نيويورك، عبر أثير الفيديو، ذكَّر غوتيريش بأنه وجَّه نداء قبل عشرة أيام من أجل وقف النار فوراً في كل أنحاء العالم، بهدف "تعزيز العمل الدبلوماسي"، والمساعدة في تهيئة الظروف لإيصال المساعدات المنقذة للحياة، وإحياء الأمل في الأماكن الأكثر تعرضاً لوباء كورونا.

وأوضح أن هذه الدعوة متجذرة في اعتراف أساسي بقوله: "يجب أن تكون هناك معركة واحدة فقط في عالمنا اليوم، معركتنا المشتركة ضد فايروس كورونا".

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: