وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۳۵۷۷
تاریخ النشر:  ۲۰:۴۵  - الأَحَد  ۱۹  ‫أبریل‬  ۲۰۲۰ 
أكدت وزارة الدفاع الروسية صمود نظام وقف إطلاق النار في منطقة إدلب لخفض التصعيد، مفيدة باستمرار الدوريات المشتركة بين روسيا تركيا في أراضي شمال شرق سوريا.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وقال مدير مركز حميميم لمصالحة الأطراف المتناحرة في سوريا والتابع لوزارة الدفاع الروسية، اللواء البحري "أوليغ جورافليوف"، في بيان يوم أمس، إن روسيا وتركيا نفذتا اليوم دوريات جديدة برا وجوا في شمال شرق سوريا بموجب مذكرة التفاهم المبرمة بين الجانبين يوم 22 تشرين الأول 2019 لوقف الأعمال القتالية في المنطقة على خلفية عملية "نبع السلام" التركية المنفذة في حينه ضد المسلحين الأكراد.

من جانب آخر، أكد "جورافليوف" أن نظام وقف إطلاق النار، الذي دخل حيز التنفيذ في منطقة إدلب لخفض التصعيد شمال غرب سوريا يوم 6 آذار، لا يزال صامدا.

وأوضح مدير مركز حميميم أنه لم يتم تسجيل أي عمليات قصف منفذة على يد التشكيلات المسلحة غير الشرعية الموالية لتركيا في المنطقة خلال الساعات الـ 24 الماضية.

وأفاد مع ذلك برصد قصف واحد استهدف بلدة ملاجة في منطقة إدلب من قبل تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي.

المصدر:روسيا اليوم

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: