وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۴۳۳۶
تاریخ النشر:  ۲۰:۳۰  - الأَحَد  ۳۱  ‫مایو‬  ۲۰۲۰ 
ذكر مستشار الأمن القومي الأمريكي، روبيرت أوبرايان، أن رئيس البلاد، دونالد ترامب، لا ينوي حاليا إشراك الحرس الوطني على المستوى الفدرالي لردع الاحتجاجات العاصفة بالولايات المتحدة.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وقال أوبرايان، في تصريح صحفي أدلى به اليوم الأحد: "لا ننوي إشراك الحرس الوطني على المستوى الفدرالي في الوقت الراهن".

وسبق أن نشرت أكثر من 10 ولايات أمريكية، آخرها دائرة كولومبيا التي تحتضن العاصمة واشنطن، قوات الحرس الوطني للتعامل مع الاحتجاجات وأعمال الشغب التي اندلعت في البلاد بعد مقتل المواطن من أصول إفريقية، جورج فلويد، في مدينة مينيابوليس جراء احتجازه من قبل عناصر شرطة محلية بطريقة قاسية يوم 25 مايو.

ومع تصاعد التوتر في كثير من أنحاء البلاد أعلن الرئيس الأمريكي عن استعداد قوات الجيش للتدخل سريعا لردع الاضطرابات المترافقة بأعمال عنف تجاه المتظاهرين، متهما "اليساريين المتطرفين" بالوقوف وراء أعمال الشغب، فيما دعا السلطات المحلية في الولايات إلى أن تكون أكثر صرامة في التعامل معهم، مهددا باستخدام "القوة العسكرية غير المحدودة" حال تطلبت الضرورة ذلك.

المصدر: وكالات

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: