وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۴۸۱۴
تاریخ النشر:  ۲۳:۵۰  - الأَحَد  ۰۵  ‫یولیو‬  ۲۰۲۰ 
قال "تحالف الفتح" في العراق بزعامة هادي العامري، إن السفارة الأمريكية تحولت لثكنة عسكرية في قلب العاصمة بغداد.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وأشار "التحالف" في بيان صحفي، إلى أن "الفعل الذي أقدمت عليه السفارة الأمريكية يوم أمس، هو أمر مستغرب وغير مسؤول ويعد انتهاكا لكل الأعراف الدبلوماسية والقوانين الدولية، ويؤكد لنا أن هذا الفعل ينذر باستمرار انتهاك السيادة الوطنية وحرمة الدولة العراقية".

وتساءل: "كيف تتحول السفارة والبعثات الدبلوماسية إلى ثكنة عسكرية في قلب بغداد والأدهى من ذلك كيف يوافق أصحاب القرار العراقي بهذه الانتهاكات الصارخة دون أن يحركوا ساكنا".

وأضاف: "نستغرب وبشدة غياب الموقف الحكومي الواضح والصريح وكذلك نستغرب سكوت وصمت كل الذين كانوا يتباكون على هيبة الدولة دون أن يحركوا ساكنا، لأن ما جرى يوم أمس في بغداد من إرعاب الناس في وضح النهار دون سابق إنذار يقرع جرس الخطر وينذر باستمرار الانتهاكات لحرمة وسيادة العراق".

وشدد على أنه "يتوجب على جميع القوى الوطنية المخلصة لهذا البلد أن تدين هذه الانتهاكات المتكررة وعلى الأمريكان الكف عن هذه الأعمال الاستفزازية للشعب العراقي العزيز، وأن يوقفوا مسلسل الانتهاكات البغيضة، وعلى الحكومة العراقية أن تتخذ كل الإجراءات الكفيلة لمنع تكرار ما حصل".

وأفادت وسائل إعلام عراقية أمس السبت، بأن السفارة الأمريكية في بغداد جربت منظومة صواريخ "باتريوت" للدفاع الجوي في بغداد.

المصدر: RT

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: