وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۴۸۷۵
تاریخ النشر:  ۲۲:۳۰  - الخميس  ۰۹  ‫یولیو‬  ۲۰۲۰ 
صوّت مجلس الأمن الدولي بتحريض من الولايات المتحدة ضد مشروع قرار روسي حول إيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا من خلال معبر حدودي واحد.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وقال الرئيس الدوري لمجلس الأمن المندوب الألماني كريستوف هيوسغن وفق ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية إن أربع دول صوتت لصالح تبني مشروع القرار ورفضته سبع دول بينما امتنعت الدول الأربع الباقية عن التصويت.

وكانت المندوبة الأميركية لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت شنت قبل التصويت حملة تحريض ضد مشروع القرار الروسي ودعت أعضاء مجلس الأمن للتصويت ضده.

وأعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا الاربعاء، أن بلاده ستقدم لمجلس الأمن الدولي مشروعا جديدا لقرار نقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا وذلك بعد أن استخدمت مع الصين يوم الثلاثاء حق النقض (فيتو) ضد مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي يستغل الأوضاع الإنسانية في سوريا وينتهك سيادتها وينص على إتاحة تمديد آلية نقل المساعدات الإنسانية لمدة عام عبر الحدود دون موافقة الحكومة السورية.

وكانت روسيا صوتت في كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي ضد مشروع قرار مماثل تقدمت به ألمانيا وبلجيكا والكويت حيث أوضح مندوبها نيبينزيا في حينه أن بلاده صوتت ضد مشروع القرار لأنه غير مقبول، مؤكدا أنه لا يجوز نقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا دون موافقة الحكومة السورية.

يذكر أن مجلس الأمن الدولي تبنى قراره رقم 2165 الذي أجاز للقوافل الإنسانية المتوجهة إلى سوريا بعبور الحدود ويتم تمديد سريانه كل عام ولا تزال هذه الآلية قائمة منذ تموز عام 2014.

 

المصدر: وكالات

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: