وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۴۹۰۶
تاریخ النشر:  ۲۰:۱۵  - الثلاثاء  ۱۴  ‫یولیو‬  ۲۰۲۰ 
قال قائد قوة القدس التابعة لحرس الثورة الاسلامية الايرانية العميد إسماعيل قاآني رداً على حريق البارجة الأميركية "يو إس إس بونهام ريتشارد": إن ما حدث في الولايات المتحدة اليوم ، وخاصة حادث البارجة هو نتيجة لجرائم الادارة الاميركية واعمالها وممارساتها .

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - واضاف العميد قاآني خلال لقائه جمعا من قادة المقاومة ان من يرتكب الظلم والجرائم سيواجه العذاب الالهي وسيعاني من العقاب الإلهي. انهم كانوا مصداقا للاية القرانية "فَبَدَّلَ الَّذِينَ ظَلَمُوا قَوْلاً غَيْرَ الَّذِي قِيلَ لَهُمْ فَأَنْزَلْنا عَلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا رِجْزاً مِنَ السَّماءِ بِما كانُوا يَفْسُقُونَ.

وأكد العميد قاآني انه يجب على الأمريكيين ألا يبحثوا عن الجاني ويتهمون الآخرين. فهذه هي النار التي أشعلوها و اليوم باتت هذه النار تحاصرهم ويجب أن نقول لهم أن هذا الحادث هو رد على جرائمكم التي ارتكبتها ايدي عناصركم  وان الله يذيقكم العذاب بيديه .
وأضاف العميد قاآني: الايام الصعبة لم تحن بعد وهناك أيام عصيبة جدا واحداث صعبه تنتظركم وتنتظر الكيان الصهيوني.

وأکد العميد قاآني ان الحقيقة هي أن الجيش الامريكي بات منهكا ومتهالك وتحولت تجهيزاته العسكرية إلى قطع حديدية مهترئة.

وعلى اميركا ان تقر بوضعها السئ وان تمارس الظلم اكثر من ذلك بحق الانسانية وشعبها.

المصدر: وکالة أنباء فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: