وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۴۹۵۴
تاریخ النشر:  ۲۲:۱۵  - الخميس  ۱۶  ‫یولیو‬  ۲۰۲۰ 
أكد المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية، يوم الخميس، أن العلاقات الطيبة مع دول الجوار تحرق اوراق الاعداء فضلا عن تنمية العلاقات الاقتصادية.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - ولدى لقائه مع ممثل الولي الفقيه في محافظة أردبيل (شمال غرب ايران)، قال عباس موسوي: في الوضع الراهن بالبلاد وظروف الحظر، فإن العلاقات الطيبة مع دول الجوار وضعت نصب العين اكثر مما مضى في إطار تنمية العلاقات الاقتصادية، وهذا الامر يؤدي الى استياء أعداء النظام الاسلامي.

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: