وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۵۱۲۷
تاریخ النشر:  ۲۱:۱۵  - الاثنين  ۲۷  ‫یولیو‬  ۲۰۲۰ 
تم يوم الاثنين وبحضور وزير الاقتصاد في الجمهورية الاسلامية الايرانية، إطلاق النسخة الالكترونية للكمبيالة والتسهيلات المصرفية الائتمانية.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وأفادت وكالة انباء فارس، ان مراسم إطلاق النسخة الالكترونية للكمبيالة والتسهيلات الائتمانية الرقمية جرت ظهر يوم الاثنين بحضور وزير المالية والشؤون الاقتصادية الايراني، فرهاد دجبسند في مقر هذه الوزارة.

وبناء عليه، ونظرا للظروف الناجمة عن انتشار وباء كرونا، وتحقيقا لمسار التنمية الاقتصادية الذكية، فقد تم الاسراع في وتيرة إطلاق الأدوات الرقمية والالكترونية، واليوم أطلق البنك الايراني الوطني، العمليات المصرفية الرقمية وسلسلة الائتمان المالي.

وفي هذه المراسم، أشار الوزير دجبسند الى ان العمليات الرقمية تساعد وتساهم في وضع السياسات العامة وتحقيق الاهداف: ان وباء كورونا قدم فرصة لتسريع الاقتصاد وذكونته، فيما يقلل من الطلب على السفر.. وهذه العملية التي أطلقت اليوم، ستؤدي الى خفض مراجعة المؤسسات الى البنك الوطني بواقع 158 الف مراجعة، حسب الاحصاءات.

وبيّن ان هذا الامر يساهم في خفض استهلاك الورق وكذلك تقليص مراجعة الاشخاص بشكل كبير، مضيفا: ان التنفيذ الجيد والتام لهذه الأداة الالكترونية يوصلنا الى تقديم الخدمات بدون موظفين، نافيا في ذات الوقت ما يشاع بأن توسيع نطاق العمليات الالكترونية يؤدي الى البطالة، موضحا انها في الحقيقة ستحدث نقلة وتبادلا في المهن والوظائف، فستحذف الوظائف المتدنية وستحل محلها الوظائف الجيدة، والقوى اليدوية ستحل محلها القوى الفكرية.

وأردف: ان هذا الامر حصل في البنك الوطني، ومن شأنه ان يتم تعميمه على سائر البنوك.. وهناك سلسلة من الحزمات تسهل عملية افتتاح الحساب وطلب الائتمان دون المراجعة المباشرة. وقد تم تنفيذ هذا الامر في سوق المال (البورصة) حيث تم استبدال المراجعة المباشرة للمواطنين (في موضوع أسهم العدالة) بإحراز هوياتهم الكترونيا.

 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: