وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۵۳۰۹
تاریخ النشر:  ۲۰:۴۶  - الخميس  ۰۶  ‫أغسطس‬  ۲۰۲۰ 
فندت حكومة تركيا التقارير عن اكتظاظ المستشفيات في بعض مناطق البلاد بالمصابين بفيروس كورونا، ونفت وجود أي صلة بين إعادة ارتفاع وتيرة تفشي الوباء وتدفق السياح نحو المنتجعات التركية.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - وذكر وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، على حسابه في "تويتر" اليوم الخميس: "ما يشاع من ادعاءات حول امتلاء المستشفيات في بعض المدن التركية عار عن الصحة".

وشدد الوزير على عدم وجود أي مدينة أو حتى مستشفى في تركيا يعمل بكامل طاقته بسبب جائحة الفيروس الذي يسبب مرض "كوفيد-19".

وجاء هذا تعليقا على تقرير نشرته مؤخرا وكالة "رويترز" نقلا عن نقابات الأطباء في بعض الولايات التركية، مفاده أن الوضع حول تفشي كورونا في البلاد أسوأ من المعلن، والمستشفيات في بعض المناطق امتلأت بالكامل.

في غضون ذلك، شدد متحدث باسم وزارة الصحة التركية، في حديث لوكالة "نوفوستي" الروسية، على عدم وجود أي صلة بين رصد ارتفاع في وتيرة تفشي كورونا وأنشطة المنتجعات السياحية في البلاد.

وأوضح المتحدث أن الارتفاع في حصيلة الإصابات يعود غالبا إلى المدن الكبرى مثل أنقرة واسطنبول وديار بكر، وليس إلى المناطق السياحية.

ولفت المتحدث إلى انخفاض معدل الإصابات في محافظة أنطاليا السياحية المطلة على البحر المتوسط من 70 حتى 59 خلال الأسبوع الأخير.

وسجلت في تركيا حتى اليوم 236112 إصابة بالفيروس التاجي، منها 5784 حالة وفاة و219506 حالات شفاء.

المصدر: الأناضول + نوفوستي

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: