وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۵۵۸۵۰
تاریخ النشر:  ۲۳:۰۰  - الأربعاء  ۰۹  ‫ستمبر‬  ۲۰۲۰ 
دعا ممثل منظمة دعم وتقييم الدراسات العليا في البرازيل، كارلوس توماس، إلى تعزيز وتوسيع التعاون البحثي المشترك بين طهران وبرازيليا في مجال العلوم الإستعرافية.

طهران- وكالة نادي المراسين الشباب للأنباء - جاء ذلك خلال اللقاء الإفتراضي الذي جرى اليوم الأربعاء بين كارلوس توماس والسفير الجديد للجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى البرازيل.

وأشار ممثل منظمة دعم وتقييم الدراسات العليا في البرازيل الى مذكرة التفاهم المشتركة بين لجنة تطوير علوم وتقنيات الإدراك التابعة لمعاونية العلوم والتكنولوجيا التابعة لرئاسة الجمهورية ومنظمته، مؤكدا أن مذكرة التفاهم هذه وفرت أرضية ملائمة للباحثين من البلدين لتوسيع وتعميق التعاون العلمي والبحثي في مجال العلوم الإستعرافية.

وقدم كارلوس في هذا الاجتماع ، الذي نظمته سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في البرازيل، تقريرا عن التعاون الثنائي، بما في ذلك المشاريع العلمية والبحثية المشتركة، والأوراق البحثية وإيفاد الأساتذة والطلاب لحضور المؤتمرات، وإقامة ورش العمل والدورات التدريبية القصيرة والطويلة المدى التي تهدف إلى تعزيز العلاقات بين الباحثين والأساتذة والخبراء في البلدين.

وفيما أشاد بجهود سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في سياق تعزيز العلاقات بين البلدين في المجالات العلمية والتعليمية، أعرب عن أمله في أن تؤدي هذه المباحثات البناءة الى اتخاذ خطوات إيجابية من الجانبين مما يسهم في تعزيز العلاقات الثنائية أكثر من ذي قبل.

الى ذلك رحب السفير الإيراني لدى البرازيل، حسين قريبي، بتعزيز التعاون العلمي والبحثي المشترك بين إيران والبرازيل، داعيا الى توسيع العلاقات الثنائية بين البلدين في جميع المجالات لا سيما في مجال العلوم الإستعرافية.

كما دعا إلى عقد لقاءات واجتماعات، وورش عمل باستخدام تقنية الندوات عبر الويب لتبادل الخبرات ونتائج الأنشطة العلمية والبحثية بين مراكز الأبحاث المتخصصة في البلدين.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: